البرادعي يتهم طهران بعرقلة جهود الوكالة الدولية للطاقة الذرية

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/20040/

يجتمع مجلس محافظي الوكالة الدولية للطاقة الذرية يوم الإثنين 22 سبتمبر/أيلول لبحث تطورات الملف النووي الإيراني وما إذا كان مدنياً أو عسكرياً كما تشتبه فيه الدول الغربية، وقد سبق اجتماع الوكالة إستعراض عسكري في إيران توعد خلاله الرئيس محمود أحمدي نجاد بقطع يد كل من يحاول استهداف بلاده.

يجتمع مجلس محافظي الوكالة الدولية للطاقة الذرية يوم الإثنين 22 سبتمبر/أيلول لبحث تطورات الملف النووي الإيراني وما إذا كان مدنياً أو عسكرياً كما تشتبه فيه الدول الغربية، وقد سبق اجتماع الوكالة إستعراض عسكري في إيران توعد خلاله الرئيس محمود أحمدي نجاد بقطع يد كل من يحاول استهداف بلاده.

وجاء في تقرير المدير للعام للوكالة محمد البرادعي ،الذي اصبح نصه في متناول وسائل الاعلام ، أن عدد أجهزة الطرد المركزي ازداد في إيران من مايو/أيار للعام الجاري من 3300 إلى 3820. عدا عن ذلك يتحدث  التقرير عن أن العمل مستمر بمصنع لتخصيب اليورانيوم في ناتانز لنصب 2000 من أجهزة الطرد المركزي الأخرى.

كما اتهم البرادعي طهران في آخر تقرير بعرقلة جهود الوكالة.

من جهته اعتبر الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد ان معارضة القوى الكبرى لبرنامج بلاده النووي ناجمة عن سياسة التمييز وتتعارض مع القوانين الدولية. "إن انكسار الأعداء ناشئ عن صمود ومقاومة الشعب الإيراني، لكنني أقول إن قدراتنا توظف في خدمة العدالة و السلم والأمن، ولا نريد سوى الدفاع عن مصالحنا و لن نتنازل مهما حصل، لقد حاولوا منعنا من التقدم على المستوى العلمي و العسكري لكنهم فشلوا، هم لايريدوننا أقوياء".

وتقف روسيا ضد إعداد تدابير جديدة في مجلس الأمن  إزاء إيران في هذه المرحلة وترى انه ينبغي متابعة الجهود الرامية إلى اشراك إيران في العملية التفاوضية حول تسوية البرنامج النووي الإيرانية .

إيران : سنواصل تعاوننا مع الوكالة الدولية
من جهته قال علي أكبر سلطانية مندوب إيران لدى الوكالة الدولية للطاقة الذرية إن بلاده ستواصل تعاونها مع الوكالة رافضا الادعاءات التي تتحدث عن أن طهران تضع العراقيل أمام مفتشي الوكالة لدخول منشآت إيران النووية.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)