سلطانوف يحذر من عواقب استمرار الخلافات الفلسطينية ويؤكد ان الوضع في المنطقة صعب

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/19877/

وصف ألكسندر سلطانوف نائب وزير الخارجية ،المبعوث الخاص للرئيس الروسي في منطقة الشرق الأوسط ،الأوضاع في هذه المنطقة بالصعبة،وأشار في لقاء خاص مع قناة "روسيا اليوم" الى ضرورة إستمرار الرباعية الدولية والأطراف المعنية بالعمل على مواصلة عملية السلام في المنطقة لا سيما على المسار الفلسطيني ـ الإسرائيلي.

وصف ألكسندر سلطانوف نائب وزير الخارجية ،المبعوث الخاص للرئيس الروسي في منطقة الشرق الأوسط الأوضاع في في هذه المنطقة بالصعبة،وأشار في لقاء خاص مع قناة "روسيا اليوم" الى ضرورة  إستمرار الرباعية الدولية والأطراف المعنية بالعمل على مواصلة عملية السلام في المنطقة لا سيما على المسار الفلسطيني ـ الإسرائيلي.

وقال سلطانوف جواباً على سؤال مراسل قناة "روسيا اليوم" حول تقيمه للأوضاع في الشرق الوسط: " إن الأوضاع في الشرق الأوسط ليست بسهلة وهناك تساؤلات كثيرة حول مستقبل العملية السلمية في المنطقة وخاصة في ظل التغيرات القادمة في الحكومة الإسرائيلية وفي الإدارة الأمريكية. ومن هنا تقع مهمة صعبة وكبيرة على عاتق جميع الأطراف المعنية والرباعية الدولية، فعليهم المساهمة في تأمين ضمان  استمرار عملية المفاوضات في المنطقة وخاصة التحرك على المسارالفلسطيني ـ الإسرائيلي".

واضاف سلطانوف "نحن،اي روسيا، وشركاؤنا سنلتقي بنيويورك في الأسبوع القادم في إطار الاجتماع الوزاري للرباعية الدولية وسنناقش جميع الصعوبات وكل الامكانيات التي من شأنها أن تضمن مواصلة الحوار للحفاظ على ما تم التوصل إليه في المفاوضات والإعتراف به".

وفي رده على سؤال حول وعود واشنطن الكثيرة بإقامة الدولة الفلسطينية بحلول عام 2008 قال المسؤول الروسي: " حسب رأي أن شركاءنا الأمريكيين ما يزالوا يسعون إلى تحقيق هذا الهدف، ولكن المهم أن نوفر الظروف الملائمة لتجاوز هذه الفترة بدون توقف في الحوار العربي الإسرائيلي وقبل كل شيء الحوار الفلسطيني ـ الإسرائيلي. وفي جميع الأحوال علينا أن نساهم في أن يتوصل الطرفان إلى الهدف الأساسي وهو اقامة دولة فلسطينية مستقلة تعيش بأمن وسلام إلى جانب الدولة الإسرائيلية".

وأضاف  نائب وزير الخارجية المبعوث الخاص للرئيس الروسي للشرق الأوسط قائلاً " أنا على يقين أن من يعطل التوصل إلى اتفاق السلام في الشرق الأوسط هم الذين لا يتقيدون بالتزاماتهم".

وحول الوضع في العراق قال سلطانوف "إن تواجد القوات الأجنبية في العراق  أثّر سلباً على الأوضاع السياسية في المنطقة عامة. ونحن نأمل في أن تتمكن الحكومة العراقية من التوصل الى اتفاق مع الأمريكيين لسحب القوات الأجنبية من البلاد".

وحول السؤال عن ما ينتظره من الرباعية الدولية لرفع المعاناة عن الشعب الفلسطيني رد المسؤول الروسي قائلاً " كما قلت نحن سنجتمع في نيويورك وسنناقش هذا الموضوع دون شك وسنركز على أهمية تنفيذ كل الوعود في المجال الاقتصادي و الإنساني، روسيا تساهم وتنفذ التزاماتها المالية والانسانية ،فمنذ عدة أيام قدمت روسيا مساعدات للسلطة الفلسطينية كما بعثنا دفعة جديدة من المساعدات الإنسانية للشعب الفلسطيني في غزة ".

وأكد سلطانوف "أن  الانقسام الفلسطيني له تأثير سلبي جداً على عملية السلام، لذا تقوم موسكو بجهودٍ مع كل من السلطة الفلسطينية وحماس لتجاوز الخلافات، ونحن نقيم الدور المصري تقيماً عالياً".

المزيد في التقرير المصور.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)