اختتام أولى جلسات الحوار اللبناني واتفاق على موعد جديد

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/19813/

حدد الرئيس اللبناني ميشال سليمان مطلع نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل موعدا جديدا لإستئناف الحوار بين الأقطاب اللبنانيين. وكان الرئيس سليمان ترأس يوم 16 سبتمبر/أيلول أولى جلسات الحوار بمشاركة 14 شخصية سياسية لبنانية وتركزت النقاشات على الاستراتيجية الدفاعية للبلاد.

حدد الرئيس اللبناني ميشال سليمان مطلع نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل موعدا جديدا لإستئناف الحوار بين الأقطاب اللبنانيين. وكان الرئيس سليمان ترأس يوم 16 سبتمبر/أيلول أولى جلسات الحوار بمشاركة 14 شخصية سياسية لبنانية وتركزت النقاشات على الاستراتيجية الدفاعية للبلاد.
وأفادت مراسلة قناة "روسيا اليوم" أن المجتمعين اتفقوا على امور خمسة هي اولاً- اطلاق النقاش حول الاستراتيجية الدفاعية كأولوية في ضوء آراء أفرقاء الحوار المتعددة بغية التوصل الى تصور مشترك لهذه الاستراتيجية، وذلك انطلاقا من قرارات مؤتمر الحوار الوطني وبنود اتفاق الدوحة.
ثانياً- العمل بسرعة وجدية على معالجة التوترات الامنية والاتفاق على آلية لوضع حد نهائي لهذه الحالة بما يعزز اتجاه المصالحات الحاصلة في عدد من المناطق وتعميمه على كل الافرقاء على الاراضي اللبنانية.
ثالثاً- الاتفاق على ميثاق شرف بين المتحاورين للالتزام بالمسلمات التي اطلقها خطاب القسم للرئيس اللبناني  والابتعاد عن أي مظهر من مظاهر الاستفزاز السياسي وتهدئة الخطاب السياسي والاعلامي واعلان الافرقاء التزامهم بهذه التهدئة عبر وسائل الاعلام.
رابعاً-  تأكيد المقررات التي سبق أن اتخذها مؤتمر الحوار الوطني والعمل على تنفيذها. وخامساً- اتفق المؤتمرون على قيام رئيس الجمهورية بإجراء حوارات ثنائية لتكريس المصالحات وقيامه بتشجيع اجراء لقاءات من اجل تعزيز فرص نجاح الحوار شكلا ومضمونا تحضيرا للجلسة المقبلة.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية