موسكو تعارض نشر البعثة المستقلة للاتحاد الاوروبي في تبليسي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/19434/

أعلن اندريه نيستيرينكو الناطق الرسمي باسم وزارة الخارجية الروسية أثناء مؤتمر صحفي عقد يوم 8 سبتمبر/ايلول في وكالة أنباء " نوفوستي " الروسية انه ينبغي للولايات المتحدة دعم روسيا وجعل جورجيا تتحمل المسئولية عن الهجوم على اوسيتيا الجنوبية وفي رأيه أن النظر في دعوى جورجيا على روسيا لدى المحكمة الدولية في لاهاي بصدد الاحداث في اوسيتيا الجنوبية قد يطول أعواما عديدة .


أعلن اندريه نيستيرينكو الناطق الرسمي باسم وزارة الخارجية الروسية في مؤتمر صحفي عقد يوم 8 سبتمبر/ايلول في وكالة أنباء " نوفوستي " الروسية ان موسكو تعارض نشر البعثة المستقلة للاتحاد الاوروبي في تبليسي. وذكر نيستيرينكو ان الاتحاد الاوروبي طرح فكرة  نشر البعثة المستقلة  ضمن اطار السياسة الاوروبية  في مجال امن ودفاع الاتحاد الاوروبي. واشار الى ان ذلك يؤدي الى المزيد من التجزئة لجهود المراقبة الدولية التي تحققها اليوم هيئة الامم المتحدة ومنظمة الامن والتعاون في اوروبا.
وقال نيستيرينكو : " اننا نؤيد قرار منظمة الامن والتعاون في اوروبا ايفاد مجموعة من المراقبين العسكريين الى منطقة النزاع". وتعرب اوساط في وزارة الخارجية الروسية عن أملها بانضمام  نشيط  من جانب الاتحاد الاوروبي الى جهود منظمة الامن والتعاون في اوروبا بمنطقة الامن المتاخمة لاوسيتيا الجنوبية.
وفضلا عن ذلك على حد قول نيستيرينكو فان روسيا تؤيد المبادرة الصادرة عن عدد من البلدان الاوروبية حول اجراء تحقيق دولي لاسباب النزاع في اوسيتيا الجنوبية ، الا انها ترى ان ذلك التحقيق ينبغي ان يكون موضوعيا.
واعلن نيستيرينكو : "  يستحق انتباها معمقا الاقتراح الذي تقدمت به عدد من دول الاتحاد الاوروبي باجراء التحقيق الدولي للاحداث الاخيرة في جورجيا. و تستدعي هذه الفكرة العناية لمعالجتها لاحقا".
اشار نيستيرينكو وفي الوقت نفسه الى ان هذه المبادرة لن تكون مبررة الا في حالة ما اذا كان التحقيق الدولي شاملا وعميقا وعلى درجة قصوى من الموضوعية.

موسكو تأسف  لعدم تقييم  الاتحاد الاوروبي اسباب بدء النزاع في القوقاز
اعلن  نيستيرينكو ان وزارة الخارجية الروسية تبدي أسفها لكون الاتحاد الاوروبي لم يدع في ختام اللقاء غير المخطط له بين وزراء الخارجية لدول الاتحاد الاوروبي في  مدينة افينيون الفرنسية لم يدع جورجيا الى التوقيع علو وثيقة لعدم استخدام القوة مع ابخازيا واوسيتيا الجنوبية. واضاف قائلا : للاسف لم يصدر في اللقاء تقييم لاسباب الازمة في القوقاز وكذلك الادنة للمذنب في العدوان على اوسيتيا الجنوبية. كما لم نسمع نداءات الاتحاد الاوروبي الى تبليسي  الداعية الى التوقيع مع ابخازيا واوسيتيا الجنوبية  على وثيقة من شأنها ان تضمن  عدم استخدام القوة و تستثني الاحتمال بتكرار النزاعات المسلحة".

النظر في دعوى جورجيا على روسيا  لدى المحكمة الدولية قد يطول اعواما عديدة
يرى نيستيرينكو أن النظر في دعوى جورجيا على روسيا  لدى المحكمة الدولية في لاهاي بصدد الاحداث في اوسيتيا الجنوبية قد يطول  سنين عددا. وذكر الدبلوماسي الروسي بان جورجيا  تقدمت الى المحكمة الدولية في لاهاي بطلب حول رفع الدعوى على روسيا والشروع في تحريات  بشأن موضوع الدعوى. وتقوم الدعوى على اساس الاتفاقية الدولية لعام 1965 والخاصة بتصفية اية اشكال من التفرقة العنصرية ، وهي التي تقضي بالحق القانوني للمحكمة الدولية باجراء التحريات الالزامية. وخلافا عن القاعدة العامة لا يتطلب ذلك الموافقة  من الدول المدعى عليها. وأشار نيستيرينكو الى ان "هذه هى اول حالة لمشاركة روسيا في المحكمة الدولية بصفة طرف في الخلاف. وبحسب الاجراءات العادية قد يطول النظر في القضية على مدى عدة سنين".
واضاف قائلا: " في يوم 14 اغسطس / آب قدمت جورجيا الى المحكمة طلبا اضافيا وهو توصيات حول التدابير الوقتية التي قد يمكن ان تقضي بحمل الدول على الامتناع عن هذه الاعمال او تلك حتى انتهاء المرافعات القضائية .والشرط  للتوصية بتدابير كهذه هو الخطر الجاد لالحاق  ضرر لا يعوض بالحقوق الي هى موضوع الدعوى". وأشار الناطق باسم وزارة الخارجية الروسية ان المرافعات قد بدأت لتوها ، فلننتظر اولى النتائج.
ويمثل روسيا في المرافعات كل من رومان كولودكين مدير الدائرة الحقوقية في وزارة الخارجية وكيريل غيفورغيان سفير روسيا الاتحادية  لدى هولندا وحقوقيون مكلفون من المتخصصين في القانون الدولي. ويضم الفريق الحقوقي الجورجي فضلا عن الجورجيين وبينهم نيقي غواراميا وزيرالعدل ومايا بانجيكيدزي سفيرة جورجيا لدى هولندا الخبيرالامريكي المعروف في مجال القانون الدولي بول ريتشلير.

ينبغي للولايات المتحدة دعم روسيا واجبار جورجيا على تحمل المسئولية عن الهجوم على اوسيتيا الجنوبية
اعلن نيستيرينكو ان بعض الممثلين للبيت الابيض قدموا التقييمات المختلفة  للاحداث حول اوسيتيا الجنوبية واضاف قائلا : " قد لفت اهتمامنا تصريح ادلى به دانئيل فريد  نائب وزيرة الخارجية الامريكية في شئون اوروبا وآسيا والمشرف على الملفين الروسي والجورجي.  وبودي الاشارة الى اقواله الايجابية حول عدم رغبة  البيت الابيض في اساءة العلاقات مع موسكو". ومع ذلك أعلن السيد فريد على رؤوس الأشهاد  ان واشنطن على حد الادعاء بذلت قصارى جهدها في سبيل كف جورجيا عن  شن الهجوم على اوسيتيا الجنوبية. وقال الدبلوماسي الروسي: " قد وصفت عملية 7 اغسطس / آب  بكونها  غلطة. ولكن اذا كان ثمة من غلطة فيجب تحمل المسئولية عنها. ومن الجلي  للعيان عمن يدور الحديث".

جورجيا خسرت في ظرف اسبوع 6.5 % من احتياطيها النقدي الاجنبي
أفاد اندريه نيستيرينكو بان جورجيا  تكبدت خسائر باهظة جراء النزاع المسلح في اوسيتيا الجنوبية واوضح قائلا: " بالرغم من التدابير الادارية الصارمة خسر النظام المصرفي الجورجي خلال الاسبوع من النزاع فقط  ما يشكل  نسبة 13% من الايداعات . اما احتياطيها النقدي في العملة الاجنبية فتقلص زهاء 6.5 %  اي ما يعادل مليارا واحدا و250 مليون دولار امريكي.
وبحسب تقديراته  تكبدت الصناعة السياحية الجورجية خسائر فادحة وقد اضطر الى مغادرة البلاد على عجل او امتنع عن القدوم اليها 100 الف سائح . واوضح الدبلوماسي الروسي ان تطبيق القيود على الرحلات الجوية والبحرية زاد سوءا الوضع السيئ اصلا  في هذا  القطاع.


تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)