كوشنر: الاتحاد الأوروبي لن يفرض عقوبات على روسيا

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/19374/

شدد وزراء خارجية الاتحاد الاوروبي على أهمية الحوار مع موسكو وتبليسي لحل أزمة القوقاز الأخيرة، وضرورة ايجاد لغة مشتركة مع موسكو، وأرجأ الوزراء إتخاذ أية مواقف تصعيدية بإنتظار زيارة الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي الى موسكو مطلع الأسبوع المقبل.

شدد وزراء خارجية الاتحاد الاوروبي على أهمية الحوار مع موسكو وتيبليسي لحل أزمة القوقاز الأخيرة، وضرورة ايجاد لغة مشتركة مع موسكو، وأرجأ الوزراء إتخاذ أية مواقف تصعيدية بإنتظار زيارة الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي الى موسكو مطلع الأسبوع المقبل.

حيث أعلن وزير الخارجية الفرنسي برنار كوشنر في أفنيون يوم السبت 6 سبتمبر/أيلول أن الاتحاد الاوروبي لا يعتزم  فرض أي عقوبات على روسيا بسبب الازمة في جورجيا. وكان الوزير يتحدث إلى الصحفيين في ختام الاجتماع غير الرسمي لوزراء خارجية بلدان الاتحاد الأوروبي الذي بحث العلاقات مع روسيا في ظروف الأزمة الجورجية-الأوسيتية. وأعرب كوشنر عن قناعته بأن من الواجب ايجاد حل للأزمة والاتحاد الاوروبي مستعد لتسويتها. وحسب قوله: " إن كل شيء يتوقف على الجواب الروسي" في أثناء لقاء الرئيسين الروسي والفرنسي في يوم الاثنين 8 سبتمبر/أيلول بموسكو. أما فيما يخص العلاقات مع روسيا فأن العقوبات هي " ليست كلمتنا. ويجب أن نتوصل إلى التفهم المتبادل وأن نجد السبيل لحل هذه القضية الملموسة". وخاطب كوشنر الصحفيين بقوله: "هل تصدقون حقاً أن العقوبات، أية عقوبات، ستكون فعالة. إن الدبلوماسية والسياسة لا تقومان على العقوبات فقط. وانا اعرف أمثلة كثيرة عن عقوبات فاشلة وغير فعالة وكانت بعض العقوبات فقط فعالة. الآن ليس زمن العقوبات".

وقال كوشنر: " إننا على ثقة مطلقة بوجوب ايجاد لغة مشتركة مع روسيا. إنها بلاد عظيمة وجارتنا. ولهذا الغرض يتوجه قادة من الاتحاد الأوروبي يوم الإثنين المقبل إلى روسيا. لكن ينبغي أولاً أن تنفذ بصورة كاملة اتفاقية البنود الستة".

وأشار وزير الخارجية الفرنسي إلى أن الاتحاد الأوروبي مستعد من حيث المبدأ لمناقشة اقتراحات روسيا بصدد البنية الجديدة للأمن الأوروبي. كما أشار إلى أن قادة من الاتحاد الأوروبي بينهم رئيس فرنسا التي تترأس الاتحاد الأوروبي حالياً ورئيس اللجنة الأوروبية سيتوجهون إلى موسكو ولديهم " الإستعداد لتطوير الحوار بيننا ".

وفي الختام قال كوشنر: " ان هذه الأزمة تعطينا وروسيا الفرصة للقيام بخطوة إلى الوراء والقيام بإنطلاقة جديدة للعلاقات بيننا إذا ما اظهر الجميع الاستعداد لذلك".

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)