فريدينسكي: عدد ضحايا العدوان الجورجي يتجاوز1000 شخص

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/19221/

تحدث سيرغي فريدينسكي المدعي العام العسكري الروسي من تسخينفال حول الأضرار المادية والبشرية التي لحقت باوسيتيا الجنوبية جراء العدوان الجورجي. وقال فريدينسكي إن نتائج التحقيق لا تعطي صورة كاملة عن الضحايا وهناك عدة الآف من البيوت المدمرة كليا أو جزئيا.

تحدث سيرغي فريدينسكي المدعي العام العسكري الروسي من تسخينفال حول الأضرار المادية والبشرية التي لحقت أوسيتيا الجنوبية جراء العدوان الجورجي. وقال فريدينسكي إن نتائج التحقيق لا تعطي صورة كاملة عن الضحايا وهناك وهناك عدة الآف من البيوت المدمرة كليا أو جزئيا وهو ما يعكس حجم الخسائر، لكن لا توجد أرقام دقيقة حول عدد الضحايا لان بعضهم دفنوا مباشرة في الأيام الأولى للحرب.
وأشار إلى أنه لم يتسن التعرف على هوية القتلى بسبب الإفراط في استخدام القوة من الجانب الجورجي حيث توجد جثث متناثرة في المدينة ولكن التحقيقات لا تزال تجرى من أجل التعرف على هويتها.
وقال المدعي العام ان عدد القتلى بلغ 71 رجلا من قوات حفظ السلام الروسية بالاضافة إلى 340 جريحا، وأكد على أن من حق المتضررين أن يقدموا شكاوى إلى الهيئات المحلية والدولية. وذكر ان روسيا قدمت حتى هذا الوقت نحو 100 مليون روبل كتعويضات لذوي الضحايا العسكريين.

روسيا تصرفت حسب القانون لحماية مواطنيها
وأكد فريدينسكي على ان القوات الروسية عملت وفقا للقوانين النافذة وقال إن روسيا كانت مضطرة للدفاع عن مواطنيها سواء من المدنيين أو العسكريين. وقد التزمت روسيا بسياسة ضبط النفس وعملت ما بوسعها لحل المسألة بالطرق السلمية ،لكن عدوان جورجيا لم يترك لها خيارا سوى التدخل العسكري.
وعن الأسلحة الجورجية التي صادرتها القوات الروسية قال فريدينسكي إنها تخضع للقوانين الروسية في الحالات المماثلة حيث سيتم تسليمها إلى هيئات وزارة الداخلية، كما سيتم إتلاف جزء منها، وروسيا لاتنوي تسليمها لجورجيا بطبيعة الحال.
النيابة العامة الروسية تحقق في استخدام جورجيا للقنابل العنقودية
وقال فريدينسكي إن النيابة العسكرية تحقق في استخدام جورجيا للقنابل العنقودية ضد المناطق السكنية في أوسيتيا الجنوبية. " وأثناء التحقيق تم العثور على أجزاء وشظايا من قذائف متعددة من ماركات مختلفة". وقال إنه تم تكليف متخصصين في الأسلحة وعليهم أن يجيبوا على هذا الموضوع. وذكر إن حجم الدمار الذي لحق بالمدينة يدل على أن القصف الجوي والمدفعي الجورجي كان وحشيا وبربريا.  واعترفت وزارة الخارجية الجورجية بانها استخدمت القنابل العنقودية ضد القوات الروسية ولكن ليس ضد المدنيين.
القرى الجورجية في منطقة النزاع لم تتضرر

وذكر فريدينكسي ان القرى الجورجية الواقعة في منطقة النزاع الجورجي- الأوسيتي الجنوبي لم تتضرر من جراء تدخل القوات الروسية. وقال باعتقادي أنه لو لم تكن هناك قرى في طريق قواتنا الروسية لاستطعنا دحر القوات الجورجية في وقت أسرع. وقال ان القوات الجورجية تعمدت المكوث في القرى كتكتيك حربي لانهم يعرفون ان هناك مدنيين.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)