فيشنيفسكايا تواصل تقاليد الاوبرا الروسية

الثقافة والفن

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/19199/

احتفلت دار أوبرا غالينا فيشنيفسكايا في موسكو يوم 1 سبتمبر/ايلول بالذكرى السادسةِ لتأسيسها. وقد أسست فيشنيفسكايا دارا خاصة للأوبرا في موسكو منذ 6 سنوات لتعليم المغنين الشباب الروس فن إجادة الغناء والحركة على خشبة المسرح.

احتفلت دار أوبرا غالينا فيشنيفسكايا في موسكو يوم 1 سبتمبر/ايلول بالذكرى السادسةِ لتأسيسها. وقد أسست فيشنيفسكايا دارا خاصة للأوبرا في موسكو منذ 6 سنوات لتعليم المغنين الشباب الروس فن إجادة الغناء والحركة على خشبة المسرح.
وكما في كلِ سنة، اجتمعت فرقة الدار من أجل مناقشةِ مناهجِ التعليم وخطط العمل الإبداعية.
غالينا فيشنيفسكايا نجمة الأوبرا العالمية والحائزة على العديد من الجوائز الدولية المهمة. وهي سوبرانو مسرح البولشوي الرائعة وأرملة الموسيقار الروسي البارز مستيسلاف روستروبوفيتش.
أسست فيشنيفسكايا دار الاوبرا هذه  تحقيقاً لحلم قديم للمغنية التي كانت تسعى طوال حياتها لاستمرار التقاليد الروسية العظيمة في عالم الأوبرا.
تجتذب هذه الدار طلابا ليس من روسيا وحسب بل ومن بلدان الاتحاد السوفياتي السابق وتتيح لهم فرصا فريدة للتقدم المهني والترقي.
وعلى الرغم من أن دار أوبرا غالينا فيشنيفسكايا ذات تاريخ قصير، فقد تسنى لها احتلال مكان لائق في الحياة الثقافية الروسية. وإلى جانب إخراج 7 عروض أوبرا على مسرح الدار وإقامة البرامج الغنائية الكثيرة، تقوم فرقة الدار بجولات فنية في روسيا وخارجها.
 كما ويشارك طلاب فيشنيفسكايا بنجاح في مختلِف المهرجانات الغنائية والموسيقية الدولية، حيث يمثلون المدرسة الأوبرالية الروسية بصورة رائعة، وهو الهدف الذي تضعه المعلمة الشهيرة نُصب عينيها.
المزيد من التفاصيل في تقريرنا المصور
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
أفلام وثائقية