غادر القاربان... وبقي الحصار

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/19014/

غادر قاربا كسر الحصار شواطئ غزة وتوجها إلى قبرص، بعد أن منح رئيس وزراء الحكومة المقالة اسماعيل هنية الجنسية الفلسطينية للمتضامنين الأجانب.

غادر قاربا كسر الحصار شواطئ غزة وتوجها إلى قبرص، بعد أن منح رئيس وزراء الحكومة المقالة اسماعيل هنية الجنسية الفلسطينية للمتضامنين الأجانب.

ومثل حضور المتضامنين منذ لحظة حضورهم الأولى وحتى مغادرتهم، تجربة إنسانية بامتياز سيذكر الفلسطينيون دائما أنها كانت أول مبادرة ناجحة لكسر الحصار.

وقد جاء المتضامنون بمختلف الجنسيات بحرا إلى قطاع غزة ليفكوا الحصار عنها وعن أهلها.  وهم يرجعون الآن بالجنسية الفلسطينية، بعد أن تركوا تجربتهم وبصماتهم المؤثرة في وجوه الناس.

وبعد أن إنتهت مهمتهم سيعودون من الطريق التي أتو منها على أمل أن يحذو آخرون حذوهم.

المزيد من التفاصيل حول الموضوع في الشريط المصور

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)