روسيا قلقة من نشاط الناتو في البحر الاسود

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/18883/

قال الجنرال اناتولي نوغوفيتسين نائب رئيس الاركان العامة الروسية في مؤتمر صحفي عقد في وكالة انباء " نوفوستي " الروسية يوم 26 اغسطس / آب ان تعداد القوات البحرية التابعة لحلف الناتو في منطقة مياه البحر الاسود ازداد حتى 10 سفن. ومن المتوقع ان تصل الى المنطقة 8 سفن اخرى.

اعلن الجنرال اناتولي نوغوفيتسين نائب رئيس الاركان العامة الروسية في مؤتمر صحفي عقد  في وكالة انباء " نوفوستي " الروسية يوم 26 اغسطس / آب ان تعداد القوات البحرية التابعة لحلف الناتو في منطقة مياه البحر الاسود ازداد  حتى 10 سفن. ومن المتوقع ان تصل الى المنطقة 8 سفن اخرى.
وأضاف قائلا : "  ما يثير الاستغراب النشاط المتعاظم للقوات البحرية التابعة لحلف الناتو التي تستمر في زيادة تعدادها في حوض البحر الاسود. وسبق لي ان قلت نهار امس ان تسع سفن لحلف الناتو تتواجد في المنطقة  وفي مساء اليوم نفسه الساعة الحادية عشرة والنصف اجتازت مضيق البسفور فرقاطة بحرية أمريكية اخرى. زد على ذلك وصول 8 سفن قتالية اخرى لدول الناتو الى هناك".

 الناتو يتولى إعمار البنية التحنية العسكرية الجورجية
وبموجب معطيات واردة من هيئة الاركان العامة الروسية تتواجد في حوض البحر الاسود 3 سفن  للقوات البحرية الامريكية وسفينة حربية واحدة لكل من اسبانيا والمانيا وبولندا، فضلا عن 4 سفن حربية تركية.
وسبق لمصدر مطلع في الاستطلاع العسكري الروسي ان افاد لوكالة انباء "نوفوستي" بان سفن الناتو الداخلة الى حوض البحر الاسود مزودة بالصواريخ المجنحة من أنواع شتى.

وأعلن نوغوفيتسين ان روسيا سيكون بوسعها أن تجد طريقة لمعرفة ما اذا كانت الاسلحة والمعدات الحربية وردت الى جورجيا بواسطة سفن الناتو. مشيرا الى ان" قوات الناتو ستقوم بتفريغ سفنها ، والباقي ليس سوى عملية فنية. وما من احد   يستطيع اليوم أن يخترع نماذج من الاسلحة لا تراها العين. ولسوف نعرف ما الذي جلبه " الضيوف". وأضاف نوغوفيتسين يقول ان التصعيد  لتعداد قوات الناتو في البحر الاسود يشغل بال موسكو.
وأعرب نوغوفيتسين عن تشكيكه بشأن مزاعم بان هذا التصعيد مبرر بتقديم معونات انسانية الى جورجيا. وبحسب قوله فان طبيعة تلك المعونات تدل على ان كافة المواد بما فيها حفاظات الاطفال يمكن شراؤها في اية سوق ، فما الداعي الى اضاعة نقود لنقلها بواسطة طراد بحري".
ويعتبر نوغوفيتسين ان المعونات المادية المعلن تقديمها الى جورجيا لا تتناسب  مع حجم اضرار التي  لحقت بالجانب الجورجي.

وأفاد نوغوفيتسين بان جورجيا تقوم وباسهام خبراء من حلف التاتو بأعمال خاصة باستعادة البنية التحتية  للمطارات الاربعة مشيرا الى انه يلاحظ تحشد العسكريين بالقرب من بعض المواضع المأهولة بالسكان. اما في الاتجاه الاوسيتي الجنوبي فتتخذ جورجيا هناك اجراءات رامية الى استعادة القدرة القتالية  لقواتها المسلحة  ومن الملاحظ ايضا تنشيط أعمال القوات الخاصة في المناطق المتاخمة لاوسيتيا الجنوبية  لغرض الاخلال بالتوازن في المنطقة، وبحسب قوله فقد تم اكتشاف عمل وحدات جورجية  مؤلفة من 34 الى 100 عنصرا في بعض المناطق،  فيما بلغ عددهم في منطقة واحدة  500 فردا.
في ذات الوقت تواصل روسيا سحب الوحدات التابعة لقواتها من اراضي اوسيتيا الجنوبية. والى جانب ذلك ارست مجموعة من السفن الحربية الروسية يوم 26 اغسطس/ آب في ميناء مدينة سوخومي حيث تتابع عملية اجلاء القوات الروسية من منطقة النزاع الجورجي الابخازي، اما مجموعة السفن التابعة للاسطول الحربي البحري الروسي فتستمر في اداء مهامها بغية ضمان الامن في مياه البحر الاسود المتاخمة للساحل الابخازي، وقال نوغوفيتسين انه في تمام الساعة السابعة صباحا من يوم 26 اغسطس/ آب ارست مجموعة من السفن الروسية  في ميناء سوخومي في مهمة لمراقبة عملية إخلاء الافراد  والمعدات ونقلها الى اراضي روسيا .

جورجيا كانت قد خططت للاستحواذ على ابخازيا في ظرف يوم واحد

أفاد نوغوفيتسين بان العسكريين الروس صادروا خرائط  رسمت عليها الخطط لشن هجوم جورجيا على ابخازيا. وبحسب قوله فان العملية كانت محسوبة ليوم واحد فقط. ، وكان من المفترض أن تبدأ العملية بالتمهيد المدفعي ، وبعد مرور 3 ساعات تقرر ان يشن الهجوم شمالي مدينة هالي ، ثم افترض ان تتطور العملية في مدينة اوتشامتشيرا ، وكان من واجب القوات الجورجية التمسك بخط نهر كودوري بغية الوصول الى خط مدينة نوفي آفون بعد مرور 14 ساعة اعتبارا من البدء في العملية العسكرية.
وقال نوغوفيتسين ان قوات حفظ السلام الروسية لم تسمح بتحقيق خطة الاستيلاء على ابخازيا ، والتي اطلقت عليها  تسمية " الفلق" مضيفا ان الهجوم الجورجي على ابخازيا  كان ينبغي أن يأتي على إثر سقوط  اوسيتيا الجنوبية. وكانت لدى الجانب الجورجي فترة يومين لإنجاز الحرب الخاطفة في الاتجاه الجنوبي. غير انه لم  يؤخذ بالحسبان  ان قوات حفظ السلام الروسية ستكون قادرة على ان تدافع بهذا الشكل ، فضلا عن القوات الجوية الروسية التي ساندت هذه القوات قبل وصول وحدات الجيش الثامن والخمسين.

روسيا ليس لديها اسرى جورجيون
قال نوغوفيتسين ان الجانب الجورجي سلم الى روسيا قائمة باسماء  69 عسكريا  جورجيا مطلوبين ، باعتبارهم اسرى الحرب ، ولكن   لا أثر لاي أحد منهم على أرض روسيا. وأوضح يقول : " سبق للجانب الجورجي ان سلم الينا قائمة باسماء 69 عسكريا من افراد اللواء الرابع  للمجموعة الشرقية من القوات الجورجية , لكن لا احد من هؤلاء و لا من الاشخاص المدنيين الجورجيين يتواجد الان في الأراضي الروسية . ومن المحتمل ان تكون هذه الوحدة الفرعية قد  فرت من الخدمة العسكرية.

كذلك يمكنكم قراءة المواضيع المتعلقة:

يوشينكو: اعتراف روسيا باستقلال الجمهوريتين أمر غير مقبول لأوكرانيا
 
غول: تركيا ستتمسك بتعهداتها في اطار اتفاقية مونترو
 
الرئيس الأبخازي يدعو الاسطول البحري الروسي للرسو بموانئ جمهوريته
 
الاركان العامة الروسية: الناتو لا يحق له تدعيم تعداد سفنه في البحر الاسود
 
وصول مدمرة أمريكية إلى ميناء باتومي الجورجي

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)