جورجيا تخطط لإدخال قواتها الى منطقة مسئولية القوات الروسية

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/18835/

اعلن الجنرال اناتولي نوغوفيتسين في مؤتمر صحفي عقد في موسكو يوم 25 اغسطس/آب ان قوات حفظ السلام الروسية تسيّر دوريات بمدن جورجية في اطار الاتفاق المعقود بين الرئيسين مدفيديف وساركوزي، في حين تخطط جورجيا لادخال وحداتها العسكرية الى مناطق تتولى قوات حفظ السلام الروسية المسئولية فيها.

اعلن الجنرال اناتولي نوغوفيتسين في مؤتمر صحفي عقد في موسكو يوم 25 اغسطس/آب ان قوات حفظ السلام الروسية تسيّر دوريات بمدن جورجية في اطار الاتفاق المعقود بين الرئيسين مدفيديف وساركوزي، في حين تخطط جورجيا لادخال وحداتها العسكرية الى مناطق تتولى قوات حفظ السلام الروسية المسئولية فيها.
واعلن الجنرال ان جورجيا تخطط لدخول وحداتها العسكرية الي مدينتي غوري وسيناكي ومضى يقول : " ان قيادة القوات المسلحة الجورجية تستمر في استعادة القدرة القتالية لجيشها"، وأشار الى انه بحكم  وجود مركز لقوات حفظ السلام في مدينة سيناكي الواقعة في منطقة المسئولية السابقة للقوات الجورجية تبدأ حاليا بعض الألاعيب.
في ذات السياق افاد نوغوفيتسين انه من المتوقع ان تنشر هيئة الاركان العامة الروسية يوم 26 اغسطس/ آب معطيات استطلاعية عن خطط جورجيا في الاتجاه الابخازي. وقال ان لدى هيئة الاركان العامة معلومات استطلاعية تفيد بان الجانب الجورجي  كان يتهيأ مسبقا لاحتلال مدينة سوخومي الابخازية وبوسعها ان تبرهن من هو الطرف المعتدي في الاتجاه الآخر الجورجي الابخازي وان روسيا مستعدة لتقديم ادلة دامغة  الى المحكمة الدولية على ان جورجا بالذات هي التي بدأت بالعدوان في منطقة النزاع الجورجي الاوسيتي.
وفيما يتعلق بمشاركة منظمة الامن والتعاون في اوروبا اعلن نوغوفيتسين ان الاركان العامة الروسية تؤكد على ان روسيا لم تعط قط موافقتها على تبديل قوات حفظ السلام الروسية بقوات تابعة  لمنظمة الامن والتعاون في اوروبا. وأكد الجنرال ان "قواتنا لحفظ السلام  تحقق السيطرة على الموقف بتنظيم دوريات في هذه المنطقة. ومضى قائلا ان الجانب الروسي ينفذ مهامه في حفظ السلام مع الالتزام الدقيق بالقرارات  المنصوص عليها في المبادئ الستة الموقعة من قبل الرئيسين الروسي والفرنسي، واوضح انه عند صياغة هذه المبادئ دار الحديث عن استعداد الجانب الروسي للتعاون.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)