الحكومة الروسية تقر مشروع الميزانية الفيدرالية الموحدة

مال وأعمال

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/18711/

أقرت الحكومة الروسية مشروع الميزانية الفدرالية الموحدة للسنوات الثلاث القادمة، وتولي الميزانية الجديدة اهتماماً بالمحافظة على معدلات النمو الاقتصادي وزيادة الاستثمارات في الرأسمال البشري والبنى التحتية، فيما يتوقع أن تنخفض بشكل ملموس عائدات الميزانية من النفط والغاز.

أقرت الحكومة الروسية مشروع الميزانية الفدرالية الموحدة للسنوات الثلاث القادمة، وتولي الميزانية الجديدة اهتماماً بالمحافظة على معدلات النمو الاقتصادي وزيادة الاستثمارات في الرأسمال البشري والبنى التحتية، فيما يتوقع أن تنخفض بشكل ملموس عوائد الميزانية من النفط والغاز.
وتكمن فحوى الميزانية الفدرالية الموحدة التي أقرتها الحكومة الروسية في الموضوعية في تقدير الظروف التي تقبل عليها البلاد، والطموح للمحافظة على معدلات مرتفعة لأداء الاقتصاد.
وتتوقع الوثيقة المصادق عليها ان ينخفض فائض الميزانية خلال السنوات الثلاث، فيما ترصد حدوث زيادات في جانب العوائد وضبطاً للإنفاق. أما انخفاض فائض الميزانية فمرده إلى وضع الحكومة تقديرات محافظة لعوائد النفط والغاز التي تشكل بند الواردات الأساسي.
كما تفترض الميزانية انخفاض العوائد من قطاع النفط والغاز إلى النصف تقريباً خلال ثلاث سنوات فقط وصولاً إلى نحو 7% فقط من موارد الميزانية بحلول سنة 2011. إلا أن انخفاض دور قطاع النفط والغاز لا يثني عن التخطيط للمحافظة على معدلات عالية لنمو الناتج المحلي، لا تقل عن  26%، ويتوقع  أن تنهض قطاعات أخرى بهذه المهمة.
وتمثل الميزانية الجديدة خطة عمل لتغيير بنية الاقتصاد عبر تطوير قطاعات صناعية مهمة كصناعة الطائرات  المدنية والسفن، وأيضاً الاستثمار الكثيف في البنية التحتية للطرق والمواصلات. أما تطوير رأس المال البشري عبر توسيع الإنفاق على التعليم والصحة، فتلك أولوية أخرى يعول أن تفضي إلى رفع إنتاجية العمل، وهي ضرورة لا غنى عنها للمحافظة على معدلات النمو الاقتصادي في ظل انخفاض عدد السكان في البلاد وارتفاع نسبة المتقاعدين خلال السنوات المقبلة.
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
تويتر على روسيا اليوم