شعبا أبخازيا وأوسيتيا الجنوبية يطالبان الإعتراف باستقلالهما

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/18686/

احتشد عشرات الآلاف من الابخازيين في مؤتمر وطني عام تأييداً للوثيقة التي تقدم بها البرلمان يوم الأربعاء 21 أغسطس/آب إلى الحكومة الروسية من أجل الاعتراف الرسمي باستقلال ابخازيا. كما عقد مؤتمر مماثل في أوسيتيا الجنوبية.

احتشد عشرات الآلاف من الابخازيين في مؤتمر وطني عام تأييداً للوثيقة التي تقدم بها البرلمان يوم الأربعاء 21 أغسطس/آب إلى الحكومة الروسية من أجل الاعتراف الرسمي باستقلال ابخازيا. كما عقد مؤتمر مماثل في أوسيتيا الجنوبية.

في ساحة الحرية في مركز مدينة سوخومي  عقد مؤتمر شعبي عام حضره زهاء 50 ألف مشارك. ورفرفت فوق رؤوس المجتمعين رايات أبخازيا وروسيا الاتحادية وأوسيتيا الجنوبية وجمهوريات شمال القوقاز. كما رفعت فيه شعارات مضمونها: " إستقلال أبخازيا – أمر واقعي"، " الأبخازيون والأوسيتيون - اخوة أشقاء"، " المجد لقوات حفظ السلام الروسية"، "إحالة ساكاشفيلي على المحاكمة".

وقال وزير الخارجية الأبخازي سيرغي شامبا في حديث خاص لقناة روسيا اليوم  إن مطالبة أبخازيا للإستقلال جاء تعبيرا عن رغبات الشعب، والحكومة بعد موافقة البرلمان الأبخازي عرض هذا الأمر للمؤتمر الوطني للإستفتاء الشعبي والذي يعد أكثر الطرق ديموقراطية في التعبير عن الرأي. وقال سيرغي شامبا إن بلاده تعول على الحكومات الأخرى وموسكو لدعم توجهها وحقها في العيش بإستقلالية، وهو مشوارها الطويل الممتد حتى من أيام العهد السوفيتي.

وقال نوغزار آشوبا رئيس البرلمان في خطابه أثناء المؤتمر يجب أن يعرب جميع سكان الجمهورية عن إرادتهم في إقامة دولتهم المستقلة.

وأضاف آشوبا اننا نخاطب بالدرجة الأولى روسيا الاتحادية. وغايتنا الرئيسية هي الحرية والأمن في القوقاز والوحدة والتلاحم بين شعوب أبخازيا.

وأعلنت ناتاليا آكابا سكرتيرة المجلس الاجتماعي في أبخازيا أمام المجتمعين أن: " شعب أبخازيا يرزح تحت وطأة الأحداث المأساوية في أوسيتيا الجنوبية".

" ويتوجب التأكيد على أن ما يسمى بالمجتمع الدولي لم يقتصر على عسكرة جورجيا باضطراد بل وساعدها على عرض عضلاتها وفي الوقت نفسه يعرض علينا وساطته لتسوية النزاعين الجورجي- الأبخازي والجورجي – الأوسيتي الجنوبي".

وأضافت آكابا " نحن واثقون بأن روسيا لن تتجاهل اليوم كذلك يد الصداقة الممتدة نحوها، وتؤيد سعينا نحو الحرية".

وشهد هذا المؤتمر العام رئيس الجمهورية سيرغي باغابش وقادة أبخازيا الآخرون.وأعلن المجتمعون أنهم لن يعيشوا مع جورجيا في دولة واحدة.

أوسيتيا الجنوبية أيضا تدعو روسيا الاعتراف بإستقلالها

وجه المشاركون في الإجتماع العام الذي جرى في تسخينفال يوم 21 أغسطس/آب
نداء الى الرئيس الروسي ومجلس الفدرالية  ومجلس الدوما  في روسيا الاتحادية دعوا فيه الى إلاعتراف باستقلال جمهورية أوسيتيا الجنوبية. 
وجاء في النداء "أن شعب أوسيتيا الجنوبية كان دوما مخلصأ لخيار اسلافه الذين عقدوا تحالفا أبديأ مع روسيا ولم يخونوا تعهداتهم.. وندعو روسيا لتكون أول دولة في الاسرة العالمية تعترف بإستقلال أوسيتيا الجنوبية".
وبإعتقاد مواطني هذه الجمهورية المشاركين في الاجتماع فإن أية محاولة لضم أوسيتيا الجنوبية الى قوام  جورجيا "ستعني  بالضبط  العودة ثانية الى الإبادة الجماعية لشعبنا".    

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)