الفلسطينيات ينخرطن في عمل الأجهزة الأمنية

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/18670/

عرفت السنوات القليلة الماضية إقبالاً للفلسطينيات على الاجهزة الأمنية للسلطة الوطنية . ومع أن الظاهرة تعد جديدة على المجتمع الفلسطيني، فإن المرأة الفلسطينية تواجهها بكل تحدياتها.

عرفت السنوات القليلة الماضية إقبالاً للفلسطينيات على الانخراط في الاجهزة الأمنية للسلطة الوطنية . ومع أن الظاهرة تعد جديدة على المجتمع الفلسطيني، فإن المرأة الفلسطينية تواجهها بكل تحدياتها.

يتغنى الكثيرون بأهمية المرأة في المجتمع وكونها تشكل نصفه الآخر ويطلقون الشعارات الداعمة للمرأة ولقدراتها في مجارات الرجل في المهن الصعبة لكن المشاهدة بالعين أعمق من الكلام، نساء فلسطينيات بلباسهن الشرطي يشغلن مواقعهن بمهارة ويقدمن خدمات للوطن وسط حالة من الجدل تثيرها ظاهرة عمل النساء الفلسطينيات في الأجهزة الأمنية.

منذ بداية تشكيل الاجهزة الامنية الفلسطينية عام 1994 والنساء يلتحقن بصورة لافتة للانتباه بجهاز الشرطة النسوية حتى اعتاد المجتمع على فكرة الشرطية المرأة والضابط المرأة والمحقق المرأة من خلال الادراك العام لضرورة وجود المرأة في عمليات حفظ الامن والسلام وأهميتها في التعامل مع القضايا النسائية ذات الأبعاد الاجتماعية.

عشرات من النساء الفلسطينيات يلتحقن سنويا بدورات علوم الشرطة ويخضعن لتدريبات شاقة تماماً  كالتي يتلقاها الرجال، دورات تؤهلهن مهنيا ونفسيا للنزول الى الشارع والتعامل مع الجمهور بمستوياته الفكرية المختلفة.

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)