حرب ساكاشفيلي خلفت ورائها كارثة إنسانية في أوسيتيا الجنوبية

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/18623/

استقبلت أوسيتيا الشمالية آلاف اللاجئين الذين فرّوا تاركين بيوتهم عندما أعلن الرئيس الجورجي ميخائيل ساكاشفيلي الحرب على مواطني اوسيتيا الجنوبية.

استقبلت أوسيتيا الشمالية آلاف اللاجئين الذين فرّوا تاركين بيوتهم عندما أعلن الرئيس الجورجي ميخائيل ساكاشفيلي الحرب على مواطني اوسيتيا الجنوبية.

وأدت حرب جورجيا على أوسيتيا الجنوبية إلى مقتل نحو 1600 شخص ونزوح عشرات الآلاف من اللاجئين إلى أوسيتيا الشمالية ومنها إلى مناطق روسيا الاخرى . كما ساد الدمار والخراب في تسخينفال عاصمة اوسيتيا الجنوبية بنتيجة العمليات العسكرية الجورجية التي استهدفت المدينة والسكان المدنيين. الأمر الذي أدى إلى تدخل قوات حفظ السلام الروسية لحماية مواطنيها وفرض السلام. وقدمت روسيا وتقدم المساعدات لشعب أوسيتيا الجنوبية الذي تعرض لكارثة إنسانية ، كما انها تقدم التسهيلات  الى اللاجئين للعودة إلى ديارهم وإعادة الإعمار في مدينة تسخينفال.

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)