روسيا وبيلوروسيا ستقيمان منظومة موحدة للدفاع الجوي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/18574/

ستعقد روسيا وبيلوروسيا في الخريف القادم إتفاقية حول إنشاء منظومة الدفاع الجوي الموحدة. وقد تم التوصل الى إتفاق بشأن ذلك يوم الثلاثاء 19 اغسطس/آب في أثناء اللقاء بين رئيسي البلدين دميتري مدفيديف والكسندر لوكاشينكو في سوتشي، حسبما أفاد مساعد رئيس الدولة الروسية سيرغي بريخودكو.

ستعقد روسيا وبيلوروسيا في الخريف القادم إتفاقية حول إنشاء منظومة الدفاع الجوي الموحدة. وقد تم التوصل الى إتفاق بشأن ذلك يوم الثلاثاء 19 اغسطس/آب في أثناء اللقاء بين رئيسي البلدين دميتري مدفيديف والكسندر لوكاشينكو في سوتشي، حسبما أفاد مساعد رئيس الدولة الروسية سيرغي بريخودكو.

وذكر بريخودكو أنه "جرت خلال اللقاء مناقشة جدول الاتصالات السياسية المقبلة بين البلدين  حتى نهاية السنة الجارية. كما  تم التوصل الى إتفاق  بعقد الإجتماع العادي لمجلس الدولة الاعلى في موسكو في الخريف ،حيث  سيتم التطرق فيه الى مسائل تطور التعاون اللاحق في أطر الدولة الاتحادية ومن ضمنها مسائل تعميق التعاون في مجال الصناعة".

وحسب قوله "فإن الرئيسين إتفقا أيضا على ألانتهاء قبل هذه الجلسة من العمل على الاتفاقية الثنائية  بخصوص إنشاء منظومة الدفاع الجوي الموحدة  والتي سيجري التوقيع عليها خلال الجلسة المذكورة". وأردف بريخودكو قائلا: "كما جرى بحث بعض المسائل التطبيقية المتعلقة بالتعاون التجاري – الاقتصادي". وذكر مساعد الرئيس الروسي أن لقاء تاليا بين الرئيسين سيعقد في أطر دورة منظمة معاهدة الامن الجماعي التي ستجري  في أوائل سبتمبر/أيلول بمدينة بياتيغورسك الروسية الواقعة في شمال القوقاز .

لوكاشينكو : لقد ابدى مدفيديف الحكمة لدى التعامل مع العدوان الجورجي

من جهة اخرى أكد الرئيس البيلوروسي  لوكاشينكو في اثناء اللقاء مع نظيره الروسي دميتري مدفيديف  ان روسيا عملت " بهدوء وحكمة وبصورة جميلة " لدى معالجة النزاع في اوسيتيا الجنوبية. وحسب قوله فان مدفيديف أبدى " حكمة في اثناء العدوان".."وكان رد فعله هادئا ورزينا. وتم احلال السلام في المنطقة ولفترة طويلة جدا".

وقال لوكاشينكو لقد" جرى ذلك  بعناية وبصورة جميلة" وتابع قوله ان البلدان الغربية ما كانت لتستطيع ذلك.علاوة على ذلك ان النزاع الجورجي – الاوسيتي يؤكد حسب قوله وجوب القيام ب" افعال صعبة " في اطار الدولة الاتحادية لروسيا وبيلوروسيا.

وقد تركزت المباحثات بين مدفيديف ولوكاشينكو في سوتشي على قضايا الامن والتعاون في اطار منظمة معاهدة الامن الجماعي ورابطة الدول المستقلة. ويعتبرهذا اللقاء الثالث بين الرئيسين في هذا العام.  وتضمن جدول اعمال المباحثات مواصلة تشكيل المجال الاقتصادي الموحد بين روسيا وبيلوروسيا وتعزيز الاساس الاقتصادي لعلاقات التكامل ولا سيما آفاق زيادة التجارة المتبادلة . علما ان حجم التبادل السلعي بين روسيا وبيلوروسيا في ختام النصف الاول من العام الحالي بلغ 18 مليار دولار ،اي بزيادة 60 بالمائة عن المؤشر المماثل في الفترة نفسها من العام الماضي.

وفي اثناء اللقاء ذكر الرئيسان ان التبادل السلعي بين روسيا وبيلوروسيا في عام 2008 قد يصل الى 30 مليار دولار وحتى أكثر من ذلك. واشار الرئيس البيلوروسي الى ان جميع المشاكل  في العلاقات الروسية – البيلوروسية قد سويت.  وقال لوكاشينكو" بودي الاشارة الى الدعم الذي تبديه روسيا لنا في المجال الاقتصادي ، وقد حلت جميع المشاكل في العلاقات بيننا عمليا، وان شاء الرب سنواصل المضي في هذا الطريق".

وقد شكر مدفيديف ضيفه لوكاشينكو على هذه الاقوال واشار الى انه " ستبذل جميع الجهود من اجل مواصلة تعزيز الشراكة الاستراتيجية بين موسكو ومينسك".

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)