مدفيديف: روسيا تتعهد بضمان الاستقرار في القوقاز

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/18543/

أعلن الرئيس الروسي دميتري مدفيديف أن روسيا ستسعى الى أن يتحمل منظمو العدوان على اوسيتيا الجنوبية المسؤولية الكاملة عن عدوانهم ، كما ان موسكو تتعهد بضمان الاستقرار في القوقاز.

أعلن الرئيس الروسي دميتري مدفيديف أن روسيا ستسعى الى أن يتحمل منظمو العدوان على اوسيتيا الجنوبية المسؤولية الكاملة عن عدوانهم ، كما ان موسكو تتعهد بضمان الاستقرار في القوقاز.
وتحدث مدفيديف  في ًالعاصمةِ الأوسيتيةِ الشمالية فلاديقوقاز  أمام العسكريين في  الجيش الروسي الـ 58، الذي شارك في عملية إجبار جورجيا على السلام،وقال "ان  ما  إرتكبته السلطات الجورجية في اوسيتيا الجنوبية يتعدى  أطر الفهم الانساني، ولا يمكن تبرير أفعالهم، ناهيك عن بقائها دون عقاب " . يذكر أن مدفيديف وصل إلى فلاديقوقاز يوم الاثنين 18 أغسطس/آب لتقليد  اوسمة وميداليات لجنود وضباط من  قواتِ حفظ السلام الروسية  العاملة في اوسيتيا الجنوبية والاطلاع على الوضع في المنطقة. 
وأكد الرئيس الروسي "  لقد اقتنع العالم  بأنه هناك في أيامنا الحاضرة أيضًا ثمة مسوخ سياسيون يقومون  إرضاءً لاعتباراتهم المصلحية بقتل  الناس الأبرياء غير المحميين  ويعوضون عن عدم كفاءتهم الشخصية بأسلوب  مخيف  اشد قسوة  يتمثل في إبادة  شعب كامل ". وحسب قوله فإن الامثلة التأريخية  جلية هنا.
كما تعهد مدفيديف بان روسيا تضمن الاستقرار في اوسيتيا الجنوبية.  وقال : "روسيا ستفعل كل ما في وسعها  من أجل ضمان  السلام والاستقرار في المنطقة". وشكر الرئيس  العسكريين الروس الذين شاركوا في عملية إجبار جورجيا على السلام. وقال في أثناء مراسم  تسليم ألاوسمة  لصانعي السلام الروس : " لدى خدمتكم  في الظروف الصعبة للغاية استطعتم ايقاف المعتدين، وقمتم  بإجراء العملية بدقة متناهية ". 
وخاطب مدفيديف الحاضرين قائلاً " يقف هنا الضباط والجنود الذين وجدوا انفسهم في قلب الاحداث الدامية ، وابدوا خلال ذلك بطولات حقيقية . فقد خضتم معارك ضارية من اجل تحرير كل بيت  وانقاذ كل نفس بشرية . وفي تسخينفال المدمرة  والمحترقة لم تفكروا بسلامة انفسكم  في مجرى تأديتكم واجبكم العسكري ، وكنتم تدركون جيداً  بانكم في جوهر الامر تشكلون الامل الاخير بالنسبة للسكان الامنين ".
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)