الأسد وسليمان يتفقان على فتح سفارات وإقامة علاقات دبلوماسية بينهما

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/18348/

اتفق الرئيس السوري بشار الأسد مع نظيره اللبناني ميشيل سليمان على فتح سفارات وإقامة علاقات دبلوماسية كاملة بين البلدين. ويرى المراقبون أن هذ القرار سيشكل علامة فارقة في تاريخ العلاقات بين البلدين التي ستساعد على إزالة المسائل المعلقة .

اتفق الرئيس السوري بشار الأسد مع نظيره اللبناني ميشيل سليمان على فتح سفارات وإقامة علاقات دبلوماسية كاملة بين البلدين. ويرى المراقبون أن هذ القرار سيشكل علامة فارقة في تاريخ العلاقات بين البلدين ،التي ستساعد على إزالة المسائل المعلقة .
ومثلت مصافحة الأسد الحارة لضيفه اللبناني الخطوة الأولى في العلاقة المتجددة التي بدأت تعبد الطريق بين دمشق وبيروت، وهو ما افترضته التغييرات التي عصفت بالمنطقة، واستدعت بالتالي تغييرا في المواقف والسياسات، حيث عدت هذه الزيارة نقطة انطلاق وتأسيسا حقيقيا للعلاقات المستقبلية بين البلدين تبدأ بالتمثيل الدبلوماسي.

ويتصدرجدول الأعمال طاولة الحوار لمدة يومين، حيث بدأ باجتماع موسع تبعه آخر ثنائي بين الرئيسين ولينتهي بالبيان الرئاسي حول مسألة التمثيل الدبلوماسي ويبقى موضوع ترسيم الحدود وملف المفقودين ليتم نقاشه فيما بعد بين الطرفين.

كما ويتم الاتفاق على تبادل الزيارات بين المسؤولين في البلدين لضمان تنفيذ ما تم الاتفاق عليه.

ويعقد الرئيسين السوري واللبناني مؤتمرا صحفيا بنهاية الزيارة للوقوف على أهم نتائج ومقررات الزيارة .

وتزيد رغبة الطرفين الجدية  بإعادة الأمور إلى ما تستدعيه الروابط الاقتصادية  والاجتماعية من الرهان على نجاح الزيارة، خاصة أنها ستكون هذه المرة محصنة بمضامين واضحة واتفاقات  لا تجعلها عرضة لتأرجح واضطراب طالما ارتهنت له.

وللمزيد من التفاصيل في التقرير المصور

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية