اوسيتيا تدفن قتلاها من المدنيين والمتطوعين

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/18343/

يواصل أهالي فلاديقفقاز عاصمة أوسيتيا الشمالية دفن جثامين ذويهم وأقربائهم الذين سقطوا في مدينة تسخينفالي على أيدي القوات الجورجية.

يواصل أهالي فلاديقفقاز عاصمة أوسيتيا الشمالية دفن جثامين ذويهم وأقربائهم الذين سقطوا في مدينة تسخينفالي على أيدي القوات الجورجية. 
ويذكر ان بين القتلى يوجد عشرات من المتطوعين الذين ذهبوا للدفاع عن أوسيتيا الجنوبية فور سماعهم نبأ الإجتياح الجورجي.
 وتأتي مراسم تشييع جثامين الشباب الذين ضحوا بحياتهم لإنقاذ المدنيين الأبرياء في تسخينفالي تأكيدا واضحا على وحدة شعب أوسيتيا بشطريها، وعزمه على العيش بحرية وكرامة.

جاء ذلك إثر الأحداث المأساوية التي خلفتها آلة الحرب الجورجية في اوسيتيا الجنوبية، والتي إستمرت 5 أيام، دمرت خلالها العاصمة تسنخفالي بشكل كامل وعدد من القرى الأوسيتية. كما خلًفت الهجمات الجورجية حوالي 2000 قتيل اغلبهم من المدنيين وتسبّبت بتشريد ما يقارب 30 ألف لاجىء أوسيتي.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)