الاوضاع في منطقة النزاع الجورجي- الاوسيتي تتجه نحو التصعيد

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/18234/

قال نائب رئيس هيئة الأركان العامة الروسية الفريق الأول أناتولي نوغوفيتسين في مؤتمر صحفي ان جورجيا أُسقطت 4 طائرات روسية وقتلت 15 جنديا روسيا، مضيفا أن الأوضاع هناك متجهة نحو التصعيد. وان جورجيا تلقى تعزيزات أمريكية من العراق.

عقد نائب رئيس هيئة الأركان العامة الروسية الفريق الأول أناتولي نوغوفيتسين مؤتمرا صحفيا في موسكو حول الأوضاع في أوسيتيا الجنوبية قال فيه ان القوات البحرية الروسية أغرقت زورقا جورجيا، بعد أن هاجمت 4 زوارق جورجية السفن الروسية. كما تم أسقاط 4 طائرات روسية وقتل 15 جنديا روسيا، مضيفا أن الأوضاع هناك متجهة الى المزيد من التصعيد.

جورجيا تتلقى تعزيزات أمريكية أضافية من العراق

وأعرب  نوغوفيتسين عن قناعته بوصول أسلحة إضافية من العراق إلى جورجيا مع وصول الجنود الجورجيين العائدين من هناك. وأضاف نائب رئيس الأركان العامة الروسية الفريق أول أناتولي نوغوفيتسين قائلاً : " من الطبيعي أن العسكريين لا يقدرون على تنفيذ وظيفتهم بدون السلاح والعتاد. وإننا نعتقد انه جرى نقل الأسلحة بالإضافة إلى ذلك . على كل حال نحن لا نعرف أي  أسلحة تم إرسالها من العراق إلى جورجيا".
وأعلن نوغوفيتسين ،في الوقت نفسه، أن القيادة العسكرية الروسية ستتخذ التدابير المناسبة بصدد إرسال العسكريين الجورجيين من العراق. فالجانب الروسي ، حسب قوله، مستعد لتعزيز مجموعته المرابطة في المنطقة  . ونحن بالطبع سنأخذ بالحسبان أن المجموعة العسكرية الجورجية، التي قامت القوات الجوية الحربية الأمريكية بنقلها من العراق،  تمثّل عسكريين مؤهلين أفضل تأهيل.
جورجيا ترتكب جرائم بحق الشعب الأعزل

ووصف نوغوفيتسين ماترتكبه جورجيا بحق شعب أعزل في أوسيتيا بجرائم حرب يرفضها المجتمع الدولي وميثاق الأمم المتحدة، ويجب أن يعاقب عليها الجناة.

وقال نائب رئيس الأركان ان القوات الروسية تحاول إبعاد العناصر الجورجية من العاصمة الأوسيتية، وإجلاء المواطنين من هناك وتقديم المساعدات الإنسانية، التي إنفرد بها الروس، ولم يقدمها أحد غيرهم.

وشدد نائب رئيس هيئة الأركان الروسية أن الأوضاع تحت سيطرة القوات الروسية المتواجدة هناك لمنع المزيد من سفك دماء الأبرياء في هذا البلد، ولن تتجاوز هذه القوات حدود أوسيتيا، مفيدا ان روسيا لن تعتزم إرسال متطوعين إلى المنطقة.

وأضاف نوغوفيتسين بان الإسطول الروسي موجود في البحر الأسود للتحذير والإنذار، ولن تشن هذه السفن الحرب، وهو جاهز للحيلولة دون وصول الإمدادات العسكرية لجورجيا.

روسيا قصفت مواقع عسكرية فقط

وعلى الصعيد نفسه نفى نوغوفيتسين الأنباء التي تحدثت عن قصف الجانب الروسي لمطار تبليسي ومنشآت نفطية، مؤكدا على إنها قصفت مواقع عسكرية فقط.

وفي ختام مؤتمره الصحفي قال نائب رئيس الأركان أن هناك 3 شروط ينبغي على جورجيا ان تلتزم بها حفاظا على السلام في المنطقة وهي الالتزام بوقف إطلاق النار وتبادل الأسرى والقتلى بين الطرفين، والثاني تقديم المساعدات الإنسانية للمواطنين، والثالث ضرورة توقيع إتفاقية بوساطة دولية من أجل العودة للأوضاع السابقة.
وفي معرض رده على سؤال حول عدد القوات الروسية المرابطة في منطقة النزاع أجاب نوغوفيتسين قائلاً:" هذا سر عسكري صغير. فهذا العدد يتناسب مع حجم المهام التي ينبغي تنفيذها. وأكد في الوقت نفسه أن تناسب القوى في منطقة النزاع أصبح  متعادلا بعد تعزيز قوات حفظ السلام الروسية المرابطة هناك .

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك