مسؤول في الوكالة الذرية وصل طهران ورايس مستمرة في لغة التهديد

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/18060/

يجري نائب المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية في طهران مباحثات مع المسؤولين الإيرانيين دون ان يتطرق لموضوع الرد الإيراني على عرض حوافز الدول الست الكبرى. من ناحيتها هددت رايس بفرض مزيد من العقوبات على إيران التي لم ترد بوضوح على عرض الحوافز مقابل وقف تخصيب اليورانيوم.

يجري نائب المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية اولي هاينونن في طهران مباحثات مع المسؤولين الإيرانيين. وحسب مصادر إيرانية فإن المحادثات لن تتطرق إلى موضوع الرد الإيراني على عرض الدول الست الكبرى. وكانت ألمانيا والدول الخمس دائمة العضوية في مجلس الأمن قد أخفقت  فيالاتفاق فيما بينها على الإستمرار  بسياسة العقوبات ضد إيران.

ووصف المراقبون هذه الزيارة بأنها تقليدية تبحث تعاون طهران مع الوكالة الدولية، لا سيما وان طهران بحسب الوكالة نفسها قد اجابت على نقاط الخلاف التي ادرجت ضمن اتفاق الشفافية السابق. وتحاول طهران الابتعاد عما يمكن ان يكون تسيساً للزيارة ، بالرغم من عدم تقديم طهران رداً على عرض الحوافز الاوروبية المتعلقة بوقف تخصيب اليورانيوم داخل الاراضي الايرانية.

رايس تهدد بفرض مزيد من العقوبات

وهددت وزيرة الخارجية الاميركية كوندوليزا رايس بفرض عقوبات جديدة على ايران بعد رفضها  اعطاء رد صريح على عرض الحوافز الذي قدمته لها مجموعة الدول الست مقابل وقف تخصيب اليورانيوم.

وقالت رايس "نأمل ان يكون في ايران اشخاص متعقلون يفهمون ان هذه ليست الطريقة المناسبة لإدارة البلاد".

واعلنت الولايات المتحدة وبريطانيا الاربعاء ان الدول الست "لم يعد لديها خيار اخر" سوى  فرض عقوبات جديدة على ايران التي رفضت تقديم رد إيجابي واضح على عرضها.

وتصر ايران أن لها الحق فى تطوير التكنولوجيا النووية السلمية، التي تقول انه يهدف الى توليد مزيد من الطاقة الكهربائية لتواكب التزايد المطرد لعدد السكان.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك