الجولة الثالثة: رحلة نهرية في سانت بطرسبورغ

الثقافة والفن

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/17837/

لا شيء أمتع من جولة نهرية في مدينة سان بطرسبورغ، فإن هبت رياح باردة سيقذف إليك أحدهم ببطانية تعيد الحرارة لجسدك، وإن لم تفعل فإنصت لسرد متواصل من قصص التاريخ ترويها لك حبات مطر تنفلت بين الحين والأخر من غيمة حبستها .

لا شيء أمتع من جولة نهرية في مدينة سان بطرسبورغ،  فإن هبت رياح باردة سيقذف إليك أحدهم ببطانية تعيد الحرارة لجسدك، وإن لم تفعل فإنصت لسرد متواصل من قصص التاريخ ترويها لك حبات مطر تنفلت بين الحين والأخر من غيمة حبستها .

يحكى أن فراشة حطت على شفتين فكانت فكرة القبلة ويحكى أن عاشقاً غفى في قرنفلة فحلقت بجعة. يحكى أن فارساً ونجمة وقيصراً ولحناً. كثيرة هي الحكايات هنا لكنك تقرأها بعينيك وتشتم عبيرها بقلبك.

على ضفاف فانتانكا ومويكا مروراً بغريبايدوف حتى نهر النيفا شواهد على عراقة مدينة  قيد لها أن تغير إسمها وقناعاتها ولو لحين إثر قذيفة أطلقت من طراد يدعى "أفرورا".

من على هذا الطراد أطلقت إشارة إقتحام القصر القيصري الشتوي في ثورة أكتوبر عام 1917. منذ ذلك الوقت وأفرورا يقف هنا كتحفة حربية روسية لعبت دوراً هاما في تاريخ الأمة الروسية.

تنهيدة عميقة تحفر في الذاكرة حنيناً لمدينة كلما أبتعدت عنها عادت لتقترب منك. وللحديث بقية.

التفاصيل في التقرير المصور

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
أفلام وثائقية