غوغل يضع جزر الكوريل الروسية ضمن الحدود اليابانية

العلوم والتكنولوجيا

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/17668/

تقف جزر الكوريل حاجزا في طريق ترسيم الحدود بين روسيا واليابان، وعلى الرغم من أنها تعتبر رسميا ضمن الأراضي الروسية إلا أن تصنيفا جديدا عبر خدمة غوغل الإلكترونية يظهر خلاف ذلك.

تقف جزر الكوريل حاجزا في طريق ترسيم الحدود بين روسيا واليابان، وعلى الرغم من أنها تعتبر رسميا ضمن الأراضي الروسية إلا أن تصنيفا جديدا عبر خدمة غوغل الإلكترونية يظهر خلاف ذلك.

يمكن للمرء أن يقوم بجولة حول العالم عبر هذا البرنامج الإليكتروني الذي حقق شهرة واسعة، مستكشف الأرض من خلال الأقمار الصناعية أو google earth الذي حقق شهرة واسعة على المستوى العالمي وبات مرجعاً أساسياً في دراسة خارطة العالم ودولها.

لكن هذه الخدمة الإليكترونية تظهر لنا بعداً سياسياً يتجلى في تقسيم تلك الدول وتصنيف حدودها، وسواء كانت مقصودة أو غير مقصودة إلا أن تأثيرها قد يكون ذو وزن أكبر مع مرور الأيام.

التكنولوجيا تقتحم البنية الجيوسياسية. فبالرغم من أن مشكلة ترسيم الحدود قائمة بين روسيا واليابان، إلا أنها لا تصل لدرجة النزاع. وفي مناطق أخرى من العالم قامت غوغل بتصنيفها ضمن نفس الدرجة التي صنفت بها جزر الكوريل، وفي نفس الوقت تناست عدداً من الصراعات في العالم وغفلت عن حدود دول تسعى للاستقلال أو استرجاع أراضيها . ولا قانونية هنا تحكم هذا التصنيف أو ذاك.

يقول اليابانيون في أحد أمثالهم: إن تكرار الأكذوبة يجعلها مع مرور الأيام حقيقة، وهذا ما يخشاه الروس ويحاولون توضيحه للعالم عبر مدونات إليكترونية أو غيرها من الوسائل.

المزيد في التقرير المصور

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
أفلام وثائقية