البرغوثي: عملاء الإحتلال وراء التفجيرات الأخيرة في غزة

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/17633/

إستبعد سكرتير المبادرة الوطنية الفلسطينية مصطفى البرغوثي أن يكون إي فلسطيني ذي ضمير حي وحس وطني قام بالتفجيرات الأخيرة في قطاع غزة ،وإنما هي عمل قام به بعض العملاء ممن يخدمون المصالح الإسرائيلية.

إستبعد سكرتير المبادرة الوطنية الفلسطينية مصطفى البرغوثي أن يكون إي فلسطيني ذي ضمير حي وحس وطني قام بالتفجيرات الأخيرة في قطاع غزة، وإنما هي عمل قام به بعض العملاء ممن يخدمون المصالح  الإسرائيلية.
وقال البرغوثي في حديث خاص لقناة "روسيا اليوم" إن الخطورة تكمن في أن الإحتلال وعملائه يجرون حماس وفتح إلى صدامات لا معنى لها ولا مغزى سوى أنها تلحق الضرر بالشعب الفلسطيني في نهاية المطاف.
وأشار إلى أن الضحية الأساسية لهذا العمل الإجرامي هي الديمقراطية  ومؤسساتها الوطنية كالمجلس التشريعي وغيره. كما أدان حملة الإعتداءات التي تنال أعضاء المجلس التشريعي ومداهمة مكاتبهم سواء في الضفة الغربية أو في قطاع غزة، ورأى في ذلك ترجمة لما يريده الاحتلال ونتيجة مباشرة لغياب الحوار وطني الذي من شأنه أن ينهي هذا الانقسام القائم ويعيد اللحمة بين أبناء الشعب الفلسطيني بجميع أطيافه.
وطالب البرغوثي جميع الأطراف بالعودة إلى لغة الحوار والعقل وتكوين لجنة تحقيق نزيهة محايدة تكشف وتعري المسؤولين عن هذا الحادث.
ونوه البرغوثي إلى أن ما يجري في غزة اليوم أنما هو سبب لتنكر المجتمع الدولي لنتائج الديمقراطية الفلسطينية، بالإضافة إلى الحصار الذي تعرضت له حكومة الوحدة الوطنية الفلسطينية.
وحمّل الدكتور مصطفى البرغوثي حركتي حماس وفتح المسؤلية التاريخية عن الضرر الفادح الذي يتعرض له الشعب الفلسطيني في هذه المرحلة الحرجة من تاريخه.
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية