خطة ثلاثية للسودان في مواجهة المحكمة الجنائية

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/17630/

كشف نائب المندوب الدائم للسودان لدى جامعة الدول العربية إدريس سليمان عن خطة ثلاثية للحكومة السودانية لمواجهة اتهامات المدعي العام للمحكمة الجنائية الدولية لويس مورينو اوكامبو الموجهة للرئيس السوداني عمر البشير.

كشف نائب المندوب الدائم للسودان لدى جامعة الدول العربية إدريس سليمان عن خطة ثلاثية للحكومة السودانية لمواجهة اتهامات المدعي العام للمحكمة الجنائية الدولية لويس مورينو اوكامبو الموجهة للرئيس السوداني عمر البشير. .
وتتضمن الخطة حل مشكلة دارفور وإشراك الجماعات المسلحة في التوصل للسلام والمصالحة الوطنية.
كما وضعت الخرطوم على الطاولة في مواجهة اتهامات اوكامبو احتمال  طرد قوات الامم المتحدة العاملة في دارفور والانسحاب من المنظمة الدولية.
وكانت تصريحات مستشار الرئيس السوداني بونا ملوال بطرد قوات حفظ السلام من إقليم دارفور قد جاءت كتهديد مبطن لما ستصير اليه الامور اذا  لم تتراجع المحكمة عن قرارها.
في الداخل يبدو البشير مرتاحا بنسبة كبيرة للتعاطف الذي حصل عليه،فالحركة الشعبية التي قالت انها ستدعمه ،دعته الى ادارة أزمة المحكمة بعيدا عن الصدام مع المجتمع الدولى ، وصاحب هذه الدعوةٌ بعض التحذير من التداعيات المحتملة  على اتفاق السلام الموقع بين شمال وجنوب السودان.
ويبدو ان توصية المدعي العام اوكامبو قرأها الكثير من دول العالم بصيغة سياسة. فالرئيس الفرنسي تحدث عن التوصية القضائية بما يُشبه القرار السياسي..وقال إن على الرئيس السوداني ان يبذل الجهود الضرورية ليُفهم المجتمع الدولي انه تلقى الرسالة التي وجهها  له اوكامبو .
المجموعة الكاريبية الباسفيكية التي تضم ثمان وسبعين دولة كان لها رأي آخر،اذ أكدت دعمها لموقف الخرطوم وطالبت بسحب توصية مذكرة التوقيف وشددت على ان التسوية السياسية هى السبيل الوحيد لتحقيق السلام.  ويقول مراقبون سودانيون إن توصية اوكامبو فيها  الكثير من السياسة والقليل من القانون.
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)