الجراحة التجميلية في بيروت..بين التجميل أو الهوس

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/17494/

يعد لبنان مركزا جذابا رئيسيا ومميزا في العالم العربي في مجال عمليات التجميل، حيث ترداد عيادات التجميل هناك اعداد كبير من النساء اللبنانيات والعربيات لديهن الاستعداد لصرف الآآف الدولارات على العملية التجميلية الواحدة. واصبح هذا التقليد للنساء امراً ضرورياً لا يستغنى عنه في الحياة ليس فقط للمشهورات والفنانات منهن بل وشمل عامة النساء.

يعد لبنان مركزا جذابا رئيسيا ومميزا في العالم العربي في مجال عمليات التجميل، حيث ترداد عيادات التجميل هناك اعداد كبير من النساء اللبنانيات والعربيات لديهن الاستعداد لصرف الآآف الدولارات على العملية التجميلية الواحدة.  واصبح هذا  التقليد للنساء امراً ضرورياً  لا يستغنى عنه في الحياة ليس فقط للمشهورات والفنانات منهن بل وشمل عامة النساء.
وتكاد تكون العيادات التجميلية في لبنان فنادق خمسة نجوم من جراء ماتوفره هذه المستشفيات من راحة مطلقة لزبائنها اللبنانيين والقادمين ايضا من دول الخليج. بحيث لايشعر المريض انه في مستشفى الا عندما يتوجه لصالة العمليات.
ادت المبالغة المفرطة في السعي لتجميل المظهر الى جعل السيدات في لبنان متشابهات تقريباً.
والجدير بالذكر ان عيادات التجميل هذه لا تخلوا من نسبة عالية من رجال الفن والسياسة  اللذين يأمونها  وينفقون اموالا طائلة فيها.
هذا ويشير عدد من الاطباء الى أن بعض الحقن المستخدمة للبوتوكس والفيلينغ يكون لها مفعول سلبي، مايؤدي  بعض الاحيان الى تشوهات يصعب معالجتها، علما أنه لا يوجد اي قانون يحمي المريض من الأخطاء الطبية في هذا المجال.
المزيد من التفاصيل في تقريرنا المصور.
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)