أوباما في إسرائيل متوجها إلى رام ألله

باراك أوباما لدى وصوله إلى إسرائيلباراك أوباما لدى وصوله إلى إسرائيل
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/17475/

يجري باراك أوباما المرشح الديمقراطي للرئاسة الأمريكية محادثات مع القيادة الاسرائيلية والفلسطينية في 23 يوليو/ تموز الجاري. فيما يدعو العاهل الاردني عبد الله الثاني البرلمانيين الأمريكيين إلى "تخفيف آلام الشعب الفلسطيني".

يجري باراك أوباما المرشح الديمقراطي للرئاسة الأمريكية محادثات مع القيادة الاسرائيلية والفلسطينية في 23 يوليو/ تموز الجاري. وذلك في إطار جولته الخارجية التي  بدأت في 19 يوليو/ تموز الجاري.
ومن المقرر أن يلتقي أوباما في إسرائيل إيهود أولمرت رئيس الوزراء الإسرائيلي وبنيامين نتانياهو زعيم حزب "ليكود" المعارض وبعد ذلك يتوجه إلى رام الله حيث سيجري مباحثات مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس.   
ولدى وصوله إسرائيل أدان أوباما الحادث الذي وقع  في القدس في 22 يوليو/ تموز الجاري وأدى إلى إصابة 20 اسرائيليا بجروح خطيرة، مؤكدا دعمه للحكومة الإسرائيلية لضمان عدم تكرار مثل هذه الحوادث، وعبر المرشح الديمقراطي للرئاسة الأمريكية عن رغبته في تعزيز العلاقة التاريخية المتميزة بين الولايات المتحدة وإسرائيل.
وكان أوباما قد إلتقى العاهلُ الأردني عبد الله الثاني في 22 يوليو/ تموز الجاري في عمان حيث ناقش الطرفان سبل حل قضية المواجهة الفلسطينية الإسرائيلية.
وقال عبد الله الثاني خلال إستقباله باراك أوباما إن الإستيطان الإسرائيلي المتواصل يقوّض كافة الجهود الرامية إلى إحلال السلام في الشرق الأوسط. وأشار الملك الأردني إلى أن الحصار الإسرائيلي على فلسطين يعقّد النزاع بين الطرفين، داعيا البرلمانيين الأمريكيين إلى "تخفيف آلام الشعب الفلسطيني".  
من جهته تعهد أوباما بدفع المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية في حال إنتخابه رئيسا للولايات المتحدة. 
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)