براون يدعو لضمان مستقبل إسرائيل وقيام دولة فلسطينية قابلة للحياة

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/17372/

أكد رئيس الوزراء البريطاني غوردن براون في خطابه في الكنيست ان بلاده ستعزز الشراكة مع اسرائيل وستضمن مستقبلها الى جانب قيام دولة فلسطينية قابلة للحياة . كما حذر إيران من زيادة عزلتها إذا ما رفضت الحوافز الدوليةَ بشأن برنامجها النووي.

 أكد رئيس الوزراء البريطاني غوردن براون في خطابه في الكنيست  يوم الاثنين 21 يوليو/تموز ان بلاده ستعزز الشراكة مع اسرائيل وستضمن مستقبلها الى جانب قيام دولة فلسطينية قابلة للحياة . كما حذر  إيران من زيادة عزلتها إذا ما رفضت الحوافز الدوليةَ بشأن برنامجها النووي.

وكان رئيس الوزراء البريطاني قد اعلن في مؤتمر صحفي إن بريطانيا ستعمل على ضمان مستقبل لاسرائيل خال من الإرهاب، إلى جانب  قيام دولة فلسطينية قابلة للحياة.جاء ذلك خلال مباحثات أجراها براون في القدس مع نظيره الإسرائيلي إيهود أولمرت يوم الأحد 20 يوليو/تموز .وأفاد براون عقب اللقاء، ان بريطانيا ستكون صديقا حقيقيا لأسرائيل  في السراء والضراء.

وأضاف براون قائلا: "لن نقلل من جهودنا الراميه لضمان مستقبل خال من الارهاب في اسرائيل، الى جانب قيام دولة فلسطينية قابلة للحياة، يؤمن لأطفالها، ولأطفالكم مستقبل اكثر اشراقا".

ودعا براون إسرائيل إلى وقف الإستيطان وتخفيف القيود في الضفة الغربية،وأكد في الوقت نفسه، حرص بلاده على بذل كل ما يمكن لكي تعيش إسرائيل بأمن واستقرار. كما أعلن  أن بلاده ستقدم مساعدة بمبلغ 60 مليون دولار للسلطة الفلسطينية.

وكان براون قد التقى الرئيس الإسرائيلي شمعون بيريز وعددًا من ممثلي الحكومة الإسرائيلية وبحث معهم آُفاق عملية السلام في الشرق الأوسط والوضع الإقتصادي في الأراضي الفلسطينية .

أولمرت يقول ان الإستيطان لن يكون عقبة أمام الإتفاق مع الفلسطينيين

من جانبه قال رئيس الوزراء الإسرائيلي إيهود أولمرت إن الإستيطان لن يكون عقبةً في طريق التوصل إلى إتفاقٍ بين الفلسطينيين والاسرائيليين. 
واضاف أولمرت مخاطبا رئيس الوزراء البريطاني: "إنني انتقدت سياسة الاستيطان وحاولت بدوري ان اشرح لكم القيود التي وضعناها على أنفسنا من جهة، والحاجة لابقاء وتيرة الحياة، من ناحية اخرى، وإذا كنت لا توافقنا في الرأي، فأتمنى على الاقل أن تتفهم موقف إسرائيل بصدد بعض هذه القضايا. وأنا مقتنع تماما، أن هذا لن يقف عقبة في طريق تحقيق اتفاقية بيننا وبين الفلسطينيين. ونحن نقترب من هذا أكثر من أي وقت مضى".
براون يزور الأراضي الفلسطينية

وأفاد مراسل قناة "روسيا اليوم" من بيت لحم بأن الأراضي الفلسطينية تشهد  في هذه الأيام نشاطا دبلوماسيا مكثفا . فالزيارة التي قام بها رئيس الوزراء البريطاني غوردون براون اليها ذات أهمية كبيرة في مجال إحداث نوع من التحرك السياسي في المنطقة بهدف تعزيز العملية السلمية.

وكان براون قد أعرب  عن دعمه لرئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس وذلك خلال مؤتمر صحفي مشترك عقده يوم الأحد 20 يوليو/تموز في بيت لحم.

إن أهم ما تمخض عن زيارة رئيس الوزراء البريطاني إلى الأراضي الفلسطينية  إعلانه عن تقديم 60 مليون دولار لدعم الإقتصاد الفلسطيني، والتأكيد على أهمية الحد من المشروع الإستيطاني، وأيضاً قبل كل شيء تأكيد بذل بلاده الجهود في تحقيق السلام في المنطقة.

السلطة الفلسطينية ترحب بزيارة براون

من جانبها رحبت السلطة الفلسطينية بدورها بهذه الزيارة، آملة أن يكون لها صدى بعيد  في التأثير في  إسرائيل والحد من التصعيد الإسرائيلي المستمر.

وأشاد محمود عباس بدور بريطانيا وما تقوم به من جهود هامة في دعم العملية السلمية.

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية