واشنطن توفد بيرنز للحوار مع طهران بجنيف

وليام بيرنزوليام بيرنز
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/17241/

أعرب الممثل الاعلى للسياسة الخارجية للاتحاد الاوروبي خافيير سولانا عن أمله في تلقي رد بناء من قبل إيران خلال المباحثات جنيف السبت المقبل. كما أكدت الخارجية الأمريكية مشاركة وكيل الشؤون السياسية وليام بيرنز في المباحثات المرتقبة.

أعرب الممثل الاعلى للسياسة الخارجية للاتحاد الاوروبي خافيير سولانا عن أمله في تلقي رد بناء من قبل إيران خلال المباحثات جنيف السبت المقبل. كما أكدت الخارجية الأمريكية مشاركة وكيل الشؤون السياسية وليام  بيرنز في المباحثات المرتقبة.
مشاركة بيرنز تمثل تحولا في سياسة الولايات المتحدة تجاه طهران. بعد ان كانت أعلنت من قبل رفضها المشاركة في أي مباحثات ما لم توقف ايران عمليات تخصيب اليورانيوم.
ومن المقرر ان يتناول الاجتماع رد طهران على العرض الذي قدمته مجموعة خمس زائد واحد بشأن تخلى إيران عن انشطتها النووية والتي تقول طهران انها أنشطة للاستخدامات المدنية.
وصرح مسؤول رفيع في الإدارة الأمريكية بان مشاركة بيرنز في مباحثات جنيف المرتقبة هدفها إظهار الوحدة بين القوى الدولية الكبرى وتأكيد مطلب الولايات المتحدة بتخلى إيران عن طوحاتها النووية. المسؤول أكد كذلك ان المشاركة الامريكية لا تعني استئناف الروابط الدبلوماسية الكاملة مع إيران. فبيرنز غير مسموح له بالتصرف كمفاوض أو الاجتماع على انفراد بالمفاوض النووي الايراني سعيد جليلي.
المراقبون لا يستبعدون لجوء الولايات المتحدة إلى الخيار العسكري اذا فشلت الطرق الدبلوماسية في تبديد المخاوف تجاه انشطة طهران النووية.
بينما اشترطت ايران بأن تحترم الدول المفاوضة خطوطها الحمراء للموافقة على التفاوض، جاء ذلك على لسان القائد الأعلى للثورة الإيرانية آية الله علي خامنئي
"في حال احترمت الدول المفاوضة مكانة الجمهورية الاسلامية الايرانية وخطوطها الحمراء فإننا سنوافق على التفاوض بشأن برنامجنا النووي بشرط ألا يهددنا أحد الأمة الإيرانية حساسة للغاية بهذا الشأن".


تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)