ما المهم.. مكافحة الفقر ام مكافحة بسطات السجائر؟

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/17194/

دفع الفقر في قطاع غزة الكثير من سكان القطاع لممارسة بيع السجائر في الشوراع، حيث يقضي عشرات الأطفال نهارهم في بيع السجائر. هذه الظاهرة رأت الحكومة الفلسطينية المقالة أنه يجب التخلص منها عبر حملة لإزالة البسطات التي تبيع السجائر من المدينة.

دفع الفقر في قطاع غزة الكثير من سكان القطاع لممارسة بيع السجائر في الشوراع، حيث يقضي عشرات الأطفال نهارهم في بيع السجائر. هذه الظاهرة رأت الحكومة الفلسطينية المقالة أنه يجب التخلص منها وإنهاؤها عبر حملة لإزالة البسطات التي تبيع السجائر من المدينة.
وفي حصار ألبس الناس ثوب الفقر، يصبح العثور على عمل مهمة شاقة بل ومستحيلة، ومع وجود آلاف العاطلين عن العمل لم يتبق أمام الأطفال سوى هذا العمل في سوق السجائر الرائجة في هذه المدينة.

وقد استخدمت الأنفاق لتهريب السجائر إلى تجار كبار ومنهم لموزعين أصغر انتهاءًا بالأطفال، مما اسهم قليلا في تخفيف وطأة الجوع على الناس، غير أن سلبيات هذه الظاهرة بدأت تطفو على السطح.
وترى شرطة الحكومة المقالة ان الشارع ليس مكانا آمنا لأطفال غير محصنين يسهل الإيقاع بهم، وبيع السجائر على أيديهم ظاهرة ينبغي أن تنتهي وخصوصا بعد اكتشاف العديد من قضايا ترويج المخدرات المرتبطة بالبسطات، الذي يستلزم حملة شرطية لإنهائها.
وقد يختلف المواطنون الفلسطينيون في كيفية مكافحة بسطات السجائر ولكنهم غير مختلفين على أن الحصار هو الذي صنع وغذى هذه الظواهر الاجتماعية.
المزيد حول الموضوع في التقرير المصور

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)