أقوال الصحف الروسية ليوم 10 يوليو/ تموز

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/16958/

تتحدث صحيفة "أرغومينتي نيديلي" عن قمة "الثماني الكبار" التي اختتمت أعمالها امس في اليابان، وعن النتائج التي تمخضت عنها. تلفت الصحيفة إلى أن وسائل الإعلام العالمية تناقلت باهتمام  كبير دعوة الرئيس الروسي إلى إقامة نظام اقتصادي عالمي جديد. وتضيف أن أسباب هذه الدعوة واضحة للعيان وهي أن موسكو كدست في خزينة بنكها المركزي أكثر من 500 مليار دولار، ولم يسبقها في ذلك أية دولة  سوى الصين واليابان... وتوضح الصحيفة، مستعينة بدراسة تحليلية أعدتها جامعة بكين، تقول إن انخفاض قيمة الدولار يشكل ضربة قاسية للاقتصاد الأمريكي. ولهذا سارعت واشنطن إلى استخدام دولارتها متدنيةِ القيمة في شراء عقاراتٍ وأسهم وسندات صينية. ولقد اعتبرت الدراسة المذكورة ذلك مؤامرة  تهدف إلى إضعاف الاقتصاد الصيني تدريجيا وصولا إلى زعزعته وتقويضه نهائيا. وتختم الصحيفة مقالتها مؤكدة أنه ليس ثمة شك في أن روسيا سوف تكون الهدف التالي لمؤامرة من هذا النوع تحاك في كواليس السياسة الأمريكية.

وتسلط صحيفة "إزفيستيا" الضوء على الشأن العراقي، مبرزة أن رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي توجه لأول مرة إلى الولايات المتحدة الأمريكية، طالبا تحديد موعد لانسحاب قواتها من بلاده. وتورد الجريدة ما قاله المالكي في هذا السياق من أن الأمريكيين يريدون الحد من سيادة العراق.
ويؤكد كاتب المقالة أن واشنطن تسعى لتوقيع اتفاقيتين مع بغداد على جناح السرعة، أولاهما اتفاقية أساس لا تثير خلافات تذكر. وأما الثانية المتعلقة بوضع القوات الأمريكية في العراق، فلا تزال موضع جدل كبير بين الجانبين. ذلك أن بقاء القوات الأمريكية في العراق بشكل دائم لا يتماشى مع توجهات القيادة العراقية الحالية. ونتيجة لهذه الأسباب وصلت المفاوضات بين الجانبين إلى طريق مسدود. ويلفت الكاتب إلى أن القيادة العراقية تجد نفسها اليوم في موقف حرج؛ فهي من ناحية تريد جدولة انسحاب القوات الأمريكية تجاوبا مع موجة المشاعر المعادية لأمريكا لدى العراقيين، ومن ناحية أخرى تخشى ذلك، لأن سلطتها تقوم في الواقع على دعائم أمريكية.

تنشر صحيفة "فريميا نوفوستيه" مقالة تتحدث عن هجرة اليهود من روسيا وغيرها من الجمهوريات السوفيتية السابقة إلى إسرائيل، والهجرة المعاكسة من إسرائيل. تشير المقالة إلى أن عدد مواطني بلدان رابطة الدول المستقلة، الذين يملكون حق الهجرة إلى إسرائيل، يناهز المليون ونصف المليون شخص. لكن غالبية هؤلاء لا يرغبون في الهجرة إلى أية دولة. 
وتورد الجريدة ما قاله رئيس الوزراء الإسرائيلي من أن عدد اليهود الذين يرغبون بالهجرة من هذه الدول إلى إسرائيل تقلص بشكل حاد في الأعوام الأخيرة، وأن نحو 38 ألفا من الإسرائيليين عادوا إلى الجمهوريات التي أتوا منها.
وللمساعدة على فهم هذه الظاهرة تنقل الصحيفة عن عضو في الكنيست الإسرائيلية أن بلدان رابطة الدول المستقلة، وعلى رأسها روسيا تتطور بوتائر مذهلة. وهذا ما يفتح أمام المواطنين فرصا للعمل والكسب الأفضل. ويضيف البرلماني الإسرائيلي أن إسرائيل قلصت من حجم المساعدات للمهاجرين الجدد ما يجعل اندماجهم في المجتمع الجديد غير ممكن.

وصحيفة "نوفيي إزفيستيا" التي تتحدث عن محبي النظافة، مستعينة في ذلك بنتائج بحث اجتماعي يقارن بين عادات بعض الشعوب في هذا المجال.
تذكر الصحيفة أن الروس يحتلون إحدى المراتب االمتقدمة بين شعوب العالم. ذلك أن حوالي 11 % منهم  يستحمون مرتين كل يوم، و 35 %منهم يمارسون ذلك مرة واحدة يوميا. أما البريطانيون والألمان  فلا يستحمون أكثر من ثلاث أو أربع مرات في الأسبوع. وتضيف الصحيفة أن نتائج الدراسة المذكورة أظهرت أن الأمريكيين يتصدرون قائمة المولعين بنظافة الجسد. ذلك أن عادة  الاستحمام مرتين في اليوم أصبحت طقسا تتبعه غالبية الأمريكيين.
وتلفت الصحيفة إلى أن الإفراط في النظافة ينطوي على جوانب سلبية لايستهان بها. فقد ذكرت الدراسة نقلا عن علماء أمريكيين في مجال المناعة أن الإكثار من الاغتسال كثيرا ما يتسبب في نقص المناعة. ولقد وجد العلماء أن المهوسيين  بالنظافة أكثر تعرضا من غيرهم للإصابة ببعض الأمراض، كالربو والحساسية وداء السكري.

وإلى أقوال الصحف الروسية حول الأحداث الإقتصادية المحلية والعالمية:

تحت عنوان "غازبروم تشتري كل شيء" نشرت صحيفة "ار بي كا ديلي" مقالا اوردت فيه ان الشركة تنوي شراء كل ما تعرضه ليبيا للبيع من مشاريع للنفط والغاز بالاضافة الى التعاون المشترك في مشروع خط نقل الغاز الليبي الى اوروبا لتحصل "غازبروم" بذلك على منفذ جديد الى اسواق الطاقة الاوروبية.
واكدت الصحيفة ان تعزيز موقع "غازبروم" على خارطة الطاقة في العالم سيلاقي ردود افعال سلبية من جانب الذين يتخوفون من نمو حصة عملاق الغاز الروسي في سوق الطاقة العالمية.

صحيفة "كوميرسانت" كتبت مقالا بعنوان "البرلمان الاوروبي صوّت ضد السيل الشمالي" ذكرت فيه انه تم وضع عقبات جديدة بحجة الحفاظ على البيئة في منطقة بحر البلطيق امام مشروع السيل الشمالي لنقل الغاز الروسي الى اوروبا. واوضحت الصحيفة ان بولندا المعارضة للمشروع  سوف تبذل كل الجهود الممكنة لعرقلة تنفيذه رغم انه لا يعتبر مُلزما.

"الدولار تقريبا في القاع" تحت هذا العنوان كتبت صحيفة "فيدومستي" مقالا حول هبوط سعر صرف الدولار نقلت فيه عن ممثلين من صندوق النقد الدولي افادوا ان الدولار لا يزال عملة تقييم على الرغم من انخفاضه في السنوات الثلاث الاخيرة. كما اشارت الصحيفة الى ان سعر العملة الامريكية تجاه سلة العملات الاخرى حاليا متوازن وعادل.
وتابعت الصحيفة ان تباطؤ نمو الاقتصاد الامريكي زاد الطين بلة حيث تراجع الدولار امام اليورو باكثر من 11%.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)