غيتس: الصواريخ الإيرانية تستوجب إنشاء منظومة الدرع الصاروخية

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/16947/

قال وزير الدفاع الأمريكي روبرت غيتس أن تجربة اطلاق الصواريخ الإيرانية تثبت وجود خطر ايراني يستوجب انشاء منظومة الدرع الصاروخية الأمريكية في أوروبا الشرقية. من جهة أخرى طالبت أصوات عديدة في إسرائيل بضرورة التحرك الفوري لوضع حد لما وصفته بالتهديد الإيراني.

قال وزير الدفاع الأمريكي روبرت غيتس أن تجربة اطلاق الصواريخ الإيرانية تثبت وجود خطر ايراني يستوجب انشاء منظومة الدرع الصاروخية الأمريكية في أوروبا الشرقية. من جهة أخرى طالبت أصوات عديدة في إسرائيل بضرورة التحرك الفوري لوضع حد لما وصفته بالتهديد الإيراني.
وقد توالت ردود الأفعال الدولية حول تجربة اطلاق الصواريخ الإيرانية خصوصاً من الجانب الإسرائيلي، حيث طالبت أصوات عديدة فيه بضرورة التحرك الفوري لوضع حد للتهديد الإيراني، خصوصاً وأن الجمهورية الإسلامية تتحرك على عدة محاور متوازية أحدها خاص بالبرنامج النووي والآخر بتطوير قدراتها العسكرية على كافة الأصعدة.
وفي القدس، سارع العديد من المسؤولين الإسرائيليين الى المطالبة بضرورة منع ايران من الإستمرار في تطوير قدرات عسكرية قد تشكل في الحاضر أو في أية مرحلة مستقبلية تهديداً لأمن اسرائيل.
وحول هذا الموضوع قال يوفال ستينيتس عضو الكنيست الإسرائيلي: "نحن قلقون... ونحن نسمع أيضاً التصريحات العدوانية حول تدمير اسرائيل أو تل أبيب... لكن على الجانب الآخر لقد طورنا نظام دفاع صاروخي جيدا وفعالا من (صواريخ آرو)... لذلك فنحن لسنا قلقين جداً... فلنقل بوضوح: إذا زُودت الصواريخ الإيرانية برؤوس نووية في يوم ما، فسيشكل ذلك تهديداً كبيراً لإسرائيل وتهديداً جدياً لأوروبا الغربية بأجمعها".
ولم يخف البعض الآخر مطالبته بتوجيه ضربة عسكرية فورية الى ايران إذا لم تحدث تغييرات جوهرية في الأوضاع الراهنة. فقد قال عضو الكنيست أرييه إلداد الذي قال:"لسوء الحظ، حتى الصواريخ البعيدة المدى التي تم اختبارها في ايران لن تقنع أوروبا والولايات المتحدة بحل مشكلة ايران عسكرياً... يبدو أنه سوف يتم ترك اسرائيل وحدها للقيام بالعمل... وكلما كان ذلك في القريب العاجل، كان ذلك أفضل".

وفي اليابان، حيث يجتمع قادة الدول الثماني الكبرى، جاءت تصريحات مرتبطة بهذا الملف أيضاً. فقد أدان المتحدث باسم البيت الأبيض غوردن جوندرو تجربة اطلاق الصواريخ لأنها تشكل انتهاكا لقرارات هيئة الأمم المتحدة، على حد تعبيره، مطالباً طهران بوقف إنتاج الصواريخ التي يمكن استخدامها لحمل أسلحة نووية. في حين قال رئيس الوزراء الإيطالي سيلفيو برلسكوني أن واشنطن لم تذكر أي شئ حول رغبتها في استخدام الخيار العسكري ضد ايران.