الحكومة الروسية تتعهد بعدم التدخل بمشكلة "تي إن كي-بي بي"

مال وأعمال

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/16833/

روسيا لن تمانع بمنح رخص العمل لموظفي شركة النفط البريطانية "بي بي". صرح بذلك الرئيس دميتري مدفيديف خلال لقائه رئيس الوزراء البريطاني غوردون براون على هامش قمة الثماني في اليابان.

روسيا لن تمانع بمنح رخص العمل لموظفي شركة النفط البريطانية  "بي بي". صرح بذلك الرئيس دميتري مدفيديف خلال لقائه رئيس الوزراء البريطاني غوردون براون في اليابان.
وفي السياق عينه ذكر مساعد الرئيس الروسي للشؤون الدولية سيرغي بريخودكو أن الرئيسَ دميتري مدفيديف وعد رئيسَ الوزراء البريطاني غوردون براون بعدم التدخل في مشكلة شركة "تي إن كي-بي بي". ونقل بريخودكو عن مدفيديف قوله إن الأمرَ لا يتطلبُ تدخلَ الحكومة، بل حلا من قبل الفُرَقاء في الشركة.
واستطرد بريخودكو بالقول إن مدفيديف أعلم براون حقيقة كون هذه التدابير تجري بموجب التشريعات الروسية المتعلقة بمنح تأشيرات  الاقامة ورخص العمل على اراضيها، كما وأكد له أن هذه التدابير تشابه تلك المعتمدة لدى دول الاتحاد الاوروبي.
وكانت شركة بي بي البريطانية تقدمت بدعوىَ قضائيةٍ في لندن ضد المساهمين الروس، وشركائها  في "تي إن كي- بي بي"، وطالبتهم بدفع مستحَقاتٍ ضريبيةٍ تقدر بحوالي 357 مليونَ دولار.
 ونقلت مصادرُ صِحَافيةٌ عن الشركة البريطانية قولها أنه كان يتعين على الجانبَ الروسيَ  ان يسددَ الضرائبَ المترتبةَ عليه قبل تشكيل المؤسسة المشتركة، حسبَ اتفاقِ الشراكة الموقع بين "بي بي" وكلٍ من الشركات الروسية "ألفا غروب" و"رينوفا" و"أكسيس إندوستريز"، التي تتقاسم مجتمعةً مع "بي بي" أسهم المؤسسة المشتركة بالتساوي.
يذكر أن الفترةَ الأخيرة شهدت خلافاتٍ كبيرةً في "تي إن كي - بي بي"، وهي رابعُ أكبرِ شركةٍ نفطية في روسيا، حيث يتهم المساهمون الروس رئيسَ الشركة روبرت دادلي بمحاباةِ مصالحِ "بي بي" مطالبين باقالته.

تويتر على روسيا اليوم