باكستان: سقوط مزيد من الضحايا مع تواصل اعمال العنف

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/16816/

أعلنت الشرطة إصابة 25 شخصاً جرّاء 4 إنفجارات هزت مدينة كراتشي جنوبي البلاد يوم 7 يوليو/تموز. ويأتي هذا الحادث بعد وقت قصير من إنتهاء مراسم تشييع ضحايا التفجير الإنتحاري السابق في إسلام أباد.

أعلنت الشرطة إصابة 25 شخصاً جرّاء 4 إنفجارات هزت مدينة كراتشي جنوبي البلاد يوم 7 يوليو/تموز. ويأتي هذا الحادث بعد وقت قصير من إنتهاء مراسم تشييع ضحايا التفجير الإنتحاري السابق في إسلام أباد، حين قام انتحاري في 6 يوليو/تموز بتفجير حزامه الناسف بالقرب من تجمع لرجال الشرطة ادى الى مقتل 15 شخصا وجرح العشرات. هذا وادان الرئيس برويز مشرف ورئيس الوزراء يوسف جيلاني هذا التفجير.
وبدأ فريق من المحققين البحث عن قرائن الجريمة  في موقع الإنفجار بالتنسيق مع خبراء تصنيف الأدلة.
ولم تتبن اي جهة العملية حتى الآن، لكن الحادث  لم يكن مفاجئاً للمراقبين، فالتهديدات بالانتقام لضحايا المسجد الأحمر ما انفكت تتوالى مع اقتراب الذكرى السنوية الأولى لحادثة المسجد الدامية، ومع ذلك يحرص مسؤولو الحكومة الباكستانية على لزوم الحذر، وعدم التسرع بتوجيه اصبع الاتهام إلى جهة معينة.
وقد كان للانفجار الذي وقع في المسجد الاحمر بالغ الأثر في تأزيم العلاقة المتوترة أصلا بين سلطة الرئيس برويز مشرف والإسلاميين. لكن الحكومة المدنية التي أفرزتها انتخابات شهر شباط/ فبراير الماضي نجحت في امتصاص بعض التوتر، عبر فتح قنوات حوار مع أكثر الأطراف الإسلامية تشددا.
ويدل هذا الإنفجار على أن جهود الحكومة المدنية لم تستطع امتصاص كل الغضب، أو أن  الثأر لقتلى المسجد الأحمر أشد لهيبا من أن تطفئه جهود الحكومة.

فيسبوك