مصافحة الطالباني لباراك تهيء لإحتقان سياسي

أخبار العالم العربي

نصب الحرية في مركز العاصمة بغدادنصب الحرية في مركز العاصمة بغداد
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/16767/

أعلنت الشرطة العراقية أن مسلحين مجهولين إغتالوا يوم 4 يوليو/تموز القيادي في المجلس الأعلى الإسلامي العراقي سالم الدراجي. فيما دعا عدد من النواب العراقيين الرئيس جلال الطالباني الى الإعتذار على مصافحته إيهود باراك وزير الدفاع الإسرائيلي خلال مؤتمر عقد باليونان الثلاثاء الماضي.

أعلنت الشرطة العراقية أن مسلحين مجهولين إغتالوا يوم 4 يوليو/تموز القيادي في المجلس الأعلى الإسلامي العراقي سالم الدراجي.
وبحسب المصدر فإن الدراجي تعرض لإطلاق نار من قبل مسلحين كانوا يستقلون دراجات نارية في منطقة العشَّار وسط مدينة البصرة مما أدى إلى مصرعه على الفور. يُشار الى أن الدراجي كان يشغَل أيضا منصب مديرَ فرع مؤسسة المظفر للثقافة الإسلامية في محافظة البصرة جنوب العراق.
الإتفاقية الأمنية
وكان المئات من أنصار التيار الصدري خرجوا عقب صلاة الجمعة في مدينتي بغداد والكوفة في تظاهرات رفض للإتفاقية الأمنية طويلة الأمد المزمع عقدها بين العراق والولايات المتحدة الأمريكية والتي تنظم وجود القوات العسكرية الأمريكية بعد إنتهاء تفويضها من هيئة الأمم المتحدة نهاية العام الجاري.
الطالباني ومصافحته باراك
وعلى صعيد آخر دعا عدد من النواب العراقيين الرئيس جلال الطالباني الى الإعتذار على مصافحته إيهود باراك وزير الدفاع الإسرائيلي خلال مؤتمر عقد باليونان الثلاثاء الماضي.
واتهم النواب الطالباني بخرق القانون العراقي، في حين كان الطالباني قد أصدر بيانا قال فيه إنه إلتقى باراك بصفته ممثلا عن حزب الإتحاد الوطني الكردستاني وليس بإعتباره رئيس العراق. 
الأزمة اليمنية