مدفيديف يتوجه إلى اليابان بعد زيارته لكل من أذربيجان وتركمنستان وكازاخستان

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/16764/

يتوجه الرئيس الروسي دميتري مدفيديف الى اليابان بعد محطته الأخيرة في العاصمة الكازاخية أستانا،وبحث خلال الزيارة سير تنفيذ إتفاقية الشراكة الإستراتيجية الثنائية والتعاون بين البلدين في ميادين الطاقة والمجالات العسكرية.

يتوجه الرئيس الروسي دميتري مدفيديف الى اليابان بعد محطته الأخيرة في العاصمة الكازاخية أستانا، وبحث خلال الزيارة سير تنفيذ  إتفاقية الشراكة الإستراتيجية الثنائية والتعاون بين البلدين في ميادين الطاقة والمجالات العسكرية. كما اجرى مدفيديف خلالها  لقاءات ثنائية مع كل من العاهل الأردني عبد الله الثاني والرئيس التركي عبد الله غول والرئيس الجورجي ميخائيل سآكاشفيلي.

وتعتبر زيارة الرئيس الروسي إلى العاصمة الكازاخستانية أستانا المحطة الثالثة في جولته الآسيوية بعد أذربيجان وتركمنستان، وتأتي للتأكيد على الدور الروسي في المنطقة من خلال اتفاقيات التعاون والشراكة المبرمة وغيرها.

وقد جرت أثناء لقاء مدفيديف مع نور سلطان نزاربايف مناقشة مسائل الشراكة على أساس تعميق التعاون في مجالات التقنيات عالية الدقة، وبشكل خاص آخر ما توصل إليه العلم في مجال تكنولوجيا النانو، والإستخدام السلمي للطاقة الذرية والفضاء، وأيضاً في مجال التقنيات العسكرية. 
وجرت محادثاتُ الزعيميْن  على هامشِ إحتفالات كازاخستان بذكرى ميلاد الرئيس الكازاخي ومرور 10 اعوام على نقل العاصمة من آلماتا إلى آستانا.
وكان سيرغي بريخودكو مستشار الرئيس  قد علق على اللقاءات التي جرت في كازخستان بقوله أنه ستجري مناقشة توسيع التعاون الثنائي بين موسكو وآستانا، وكذلك القضايا التكميلية في إطار منظمة معاهدة الأمن الجماعي والمجموعة الإقتصادية الأورآسية ورابطة الدول المستقلة، معتبرا كازخستان حليفاً فعلياً لروسيا.
ومن الجدير بالذكر أن هذه الزيارة الى كازاخستان تعتبر الثانية لمدفيديف بصفته رئيساً لروسيا حيث زاراها في 22 مايو/آيار من العام الجاري مباشرة بعد توليه مهام منصبه. وأضاف بريخودكو قائلا:"لقد أعربت جورجيا عن نيتها بعقد مباحثات، ونحن لسنا ضد الفكرة. وفي حال عدم تمكننا من عقد لقاء ثنائي منفصل فأن العلاقات الثقافية ستستمر مع ذلك".

كما التقى مدفيديف الرئيس الأذربيجاني إلهام علييف ورئيس قرغيزستان قرمان بك باقييف والأرمني سيرج سركيسيان والطاجيكي إمام علي رحمن بالإضافة الى الرئيس الجورجي ميخائيل سآكاشفيلي .
اللقاءات الثنائية

مدفيديف يبحث مع العاهل الأردني العلاقات الثنائية وسبل تطويرها

في أثناء لقاء دميتري مدفيديف مع العاهل الاردني الملك عبد الله الثاني أعرب الأخير عن إستعداده لتلبية الدعوةالتي وجهها له الرئيس الروسي،  وقال عبد الله"آمل بأنه ستتوفر  لدي في القريب العاجل الفرصة لزيارة موسكو". من جانبه أشار مدفيديف قائلا:"وصلنا الى آستانا لحضور يوبيل المدينة، إلا أن ذلك لن يعيقنا عن مناقشة تطوير العلاقات بين بلدينا في مجال التعاون التجاري والإقتصادي، وكذلك في مجال العلاقات الدولية".

من جهته هنأ العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني الرئيس دميتري مدفيديف بمناسبة تسنمه مهام منصبه كرئيس لروسيا الإتحادية، وأعرب عن أمله في الارتقاء بالعلاقات الثنائية الى مستوى جديد. وقال:"ان علاقاتنا الثنائية ممتازة، وآمل في الأشهر القريبة بان نطورها أكثر في الفترة القادمة".

مدفيديف  يعتقد ان علاقة روسيا بتركيا في تطور مطرد

"إن علاقتنا تتطور بشكل ثابت ومستقر" جاء ذلك في أثناء لقاء الرئيس مدفيديف مع نظيره التركي عبد الله غول في العاصمة الكازاخستانية آستانا. وأضاف مدفيديف قائلا:"لقد قمنا بخطوات مهمة كثيرة في الفترة الأخيرة وأن روسيا أصبحت شريكاً فعلياً لتركيا . وهذا يبين أن علاقتنا مبنيةٌ على أسس متينة، وأن الامر يتعدى قياس حجم التبادل التجاري بين بلدينا بعشرات مليارات الدولارات وإنما  يقاس بالعلاقات الوثيقة المستقرة".

من جانبه أكد الرئيس التركي عبد الله غول أن التعاون بين انقرة وموسكو من الممكن أن يتطور في المستقبل القريب بشكل ناجح. وقال:" أنا واثق بأننا قادرون على تطوير علاقاتنا بشكل أكبر، إذا توفرت الارادة السياسية لدى قيادات البلدين". وأكد أن روسيا وتركيا تعتبران بلدين جارتين صديقتين.

مدفيديف يلفت إنتباه نظيره الجورجي الى الوضع المتوتر في المنطقة
في أثناء لقاء الرئيس  الروسي دميتري مدفيديف مع نظيره الجورجي ميخائيل سآكاشفيلي لفت إنتباه الأخير الى الوضع المتأزم في مناطق النزاع في ابخازيلا واوسيتيا الجنوبية، وأكد ايضا على ضرورة الاستمرار في عملية المباحثات مع أطراف النزاع الأخرى. جاء ذلك في اعلان المركز الصحفي للكرملين.

المزيد التفاصيل في المادة الفيديوية المرفقة