روسيا تدعم البلدان التي تعاني من الأزمة الغذائية

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/16715/

تقوم روسيا دائما بمساعدة ودعم الدول التي عانت من الجفاف ونقص المواد الغذائية وهي دول الاتحاد السوفياتي السابق والدول الخارجية بما فيها البلدان الافريقية. أعلن ذلك رئيس روسيا دميتري مدفيديف في مقابلة صحفية مع وسائل الإعلام اليابانية قبيل قمة الثماني الكبار في اليابان.

تقوم روسيا دائما بمساعدة ودعم البلدان  التي عانت من الجفاف ونقص المواد الغذائية وهي جمهوريات الاتحاد السوفياتي السابق والدول الخارجية بما فيها البلدان الافريقية.
أعلن ذلك الرئيس الروسي دميتري مدفيديف في مقابلة صحفية مع وسائل الإعلام اليابانية قبيل قمة الثماني الكبار في اليابان.
وأشار مدفيديف وهو يتحدث عن تحديات عالمية يواجهها المجتمع الدولي أشار الى ان دعم روسيا المقدم للدول التي عانت من الأزمة الغذائية يشمل شطب الديون أيضاً.
وقال مدفيديف :" إننا شطبنا في الآونة الاخيرة ديون الدول الأفريقية ،قبل كل شىء، ثم ديون دول أخرى وذلك بمبلغ إجمالي يزيد عن 16 مليار دولار. وبالطبع فان تخفيف مثل هذا العبء وهو عبء يخص التزامات يساعد على حل المشاكل المالية والغذائية الملحة". وأضاف الرئيس ان القمة اليابانية ستنظر في تدابير الدعم الجاري  للدول الاكثر تضرراً التي تواجه النقص الحاد  في الغذاء.
وستتخذ مثل هذه القرارت على أساس اختياري وليس عموما. واستطرد مدفيديف قائلا : " اننا نعتقد أن من الاصح أن نعمل في إطار منظمة "فاو" الدولية التابعة للامم المتحدة كما يمكن الاعتماد على المنظمات الاخرى".
 وأشار مدفيديف وهو يتحدث عن القضايا الدولية الاخرى أشار الى قضايا الأمن في اوروبا وقضايا العلاقات بين روسيا والناتو، وعلى الاخص قضايا الدرع الصاروخية وخطط الولايات المتحدة في نشر منظومتها في اوروبا الشرقية.
وقال الرئيس :" كان من المستحسن ان نعمل على وضع أساس جديد للاتفاقيات من أجل ضمان الأمن في أوروبا ، بما في ذلك عن طريق عقد القمة الاوروبية الكبرى ثم  توقيع معاهدة الأمن الاوروبي  التي يمكن أن  تشارك فيها جميع الدول الاوروبية وكذلك المنظمات داخل التحالفات  وخارجها". وأضاف قائلا:" اذا تطرقنا الى الدرع الصاروخية فمن المستحسن ان نعكف على إعدادها معاً وليس من خلال بناء علاقات انعزالية وخاصة مع بعض الدول الاوروبية . لانه لايمكن ،على كل حال ، ضمان الامن الشامل في القارة الاوروبية وفي العالم بأسره الا حين يتوفر نظام  التفتيش المشترك والرد المشترك على تحديات ناشئة ومخاطر ناجمة عن بعض المناطق". وأكد مدفيديف على أن روسيا جاهزة لهذه المفاوضات. وبالإضافة الى ذلك أجاب مدفيديف عن أسئلة تخص أمن الطاقة العالمي ومشكلة ارتفاع الحرارة في كوكبنا وكذلك الازمة المالية العالمية ومسائل خاصة بعلاقات روسيا مع اليابان وموقف روسيا من الملف النووي لكوريا الشمالية.
المزيد من التفاصيل في التقرير المصور وشاهدوا أيضاً  في برنامج "أصحاب القرار" مقابلة مدفيديف مع ممثلي وسائل الإعلام  من بلدان مجموعة " الثمانية الكبار" .

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)