النفط والأسلحة على طاولة مباحثات بوتين وكاريساليس

مال وأعمال

لقاء بوتين وكاريساليسلقاء بوتين وكاريساليس
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/16463/

تسعى كبريات الشركات الروسية الى توسيع حجم التعاون مع مثيلاتها الفنزويلية في مجالات النفط والأسلحة. صرح بذلك فلاديمير بوتين أثناء لقائه بنائب الرئيس الفنزويلي رامون كاريساليس الموجود حاليا في العاصمة موسكو بزيارة رسمية.

تسعى كبريات الشركات الروسية الى توسيع حجم التعاون مع مثيلاتها الفنزويلية في مجالات النفط والأسلحة. صرح بذلك فلاديمير بوتين رئيس الوزراء الروسي أثناء لقائه بنائب الرئيس الفنزويلي رامون كاريساليس الموجود حاليا في العاصمة موسكو بزيارة رسمية.
وأكد بوتين قائلا:"إن شركاتنا الكبرى مثل "غازبروم" و"لوك أويل" وشركة سكك الحديد الروسية تبدي إهتماما للتعاون مع شركائها في بلدنا".
وأضاف مستطرداً:"لكن، مع الأسف فإن حجم التعاون التجاري والإقتصادي وكذلك حجم الإستثمارات ليس كبيراً".
وأشار بوتين:"أن التوجهات الإقتصادية للتعاون قد حددت وهي - الطاقة والصناعة".
وأوضح رئيس الوزراء أن الإستثمارات الروسية الأولى قد دخلت فنزويلا عن طريق إمتلاك عدد من المستثمرين الروس لبعض المنشآت هناك.
وتطرق بوتين الى مستوى العلاقات الثنائية مشيراً الى أن التعاون بين البلدين في تطور ويشمل مختلف الجوانب.
من جانبه عبر نائب الرئيس الفنزويلي عن امتنانه لحسن الإستقبال موضحا لمضيفه عن المحادثات التي أجراها مع نائب رئيس الوزراء الروسي الكسندر جوكوف والمسؤولين عن التعاون التقني والعسكري في الحكومة الروسية.
وأشار "كاريساليس" إلى وجود مشروع تنمية مشترك لتطوير حقول حوض نهر "أورينوكو" ومشاريع أخرى لبناء معامل تكرير.
يذكر أن حجم التبادل التجاري بين البلدين وصل في 2007 الى 1.1 مليار دولار، تشكل الصادرات الفنزويلية منها 12.5 مليون دولار.
بدورها أكدت الحكومة الروسية على أن التعاون التقني والعسكري بين البلدين يسير وفقاً للقواعد والإلتزامات الدولية.
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
تويتر على روسيا اليوم