طالبان تتكبد مئات القتلى في معارك بولاية قندهار

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/16188/

قال الحاكم الاقليمي أسد الله خالد ان القوات الأفغانية والقوات التي يقودها حلف شمال الاطلسي طردت مقاتلي طالبان من مشارف مدينة قندهار يوم الخميس 19 يونيو/حزيران وتمكنت من قتل واصابة مئات المقاتلين.

قال الحاكم الاقليمي  أسد الله خالد ان القوات الأفغانية والقوات التي يقودها حلف شمال الاطلسي طردت مقاتلي طالبان من مشارف مدينة قندهار يوم الخميس 19 يونيو/حزيران وتمكنت من قتل واصابة مئات المقاتلين.

وقال خالد في مؤتمر صحفي في مدينة قندهار انه تم طرد طالبان تماما من منطقة أرغنداب.

في هذه الأثناء أفاد مصدر من حلف الناتو عن مقتل 35 مقاتلا و2 من الجنود الأفغان، واكد المصدر انسحاب قوات طالبان من مناطق في جنوب افغانستان.

 وكانت الأنباء قد تضاربت حول ماحققته  العملية العسكرية لقوات التحالف والقوات الافغانية ضد مسلحي طالبان في قرى اقليم قندهار. ففي الوقت الذي اعلنت فيه القوات المشتركة استعادتها لبعض القرى نفت طالبان ذلك وأكدت تمسكها بالمنطقة.

من جهته قال السفير الأميركي لدى أفغانستان إن أرغنداب لن تسقط بأيدي طالبان بأي حال من الأحوال.
وتواصل القوات الدولية والافغانية حملتها العسكرية الواسعة لاستعادة حوالي 10 قرى في اقليم قندهار تسيطر حركة طالبان عليها. فبعد معارك متقطعة مع مسلحي الحركة اعلنت القوات المشتركة استعادتها اجزاء من مديرية ارغنداب القريبة من الاقليم مشيرة الى ان القصف الجوي الذي نفذته طائرات الناتو اسفر عن مقتل العشرات من مسلحي طالبان، فيما لقي جنديان افغانيان مصرعهما.

وقد نفت طالبان ذلك وقالت انه لم يتم الاستيلاء على شبر واحد من الاراضي الواقعة تحت سيطرتها وليس في نيتها التخلي عن أرغنداب.
وقال شهود عيان ان معظم مسلحي طالبان غادروا المنطقة قبل الهجوم وان القوات الحكومية والدولية لا تواجه مقاومة كبيرة.
ومع تواصل العملية المشتركة التي توقعت قوات الناتو ان تستمر 3 ايام اقر قائد هذه القوات في جنوب أفغانستان مارك ليسارد  بأن سيطرة المئات من مسلحي طالبان هذا الأسبوع على منطقة قريبة من قندهار، ثاني مدن أفغانستان، هو نجاح تكتيكي بالنسبة لها وانتكاسة للحلف.
واعترف ليسارد بوجود انتكاسات تمثلت باقتحام السجن وعملية ارغنداب متوقعا حدوث انتكاسات أخرى في المستقبل.
وقد تواصلت الهجمات على قوات الناتو والحكومية في اقاليم اخرى بالقرب من اقليم قندهار، حيث قتل 4 جنود بريطانيين واصيب 2 آخران بانفجار استهدف دوريتهم في مقاطعة هلمند جنوبي افغانستان فيما قتل جنديان من ايساف واصيب 10 آخرون خلال هجوم استهدف دوريتهم في شرق البلاد.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك