واحدة من اشهر راقصات الباليه الروسيات تحتفل بيوبيلها المئوي

الثقافة والفن

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/16055/

اقيمت مؤخرا في مسرح البلشوي بموسكو حفلة كبيرة احتفاءا باليوبيل المئوي لراقصة الباليه الروسية العظيمة مارينا سيميونوفا.

اقيمت مؤخرا في مسرح البلشوي بموسكو حفلة كبيرة احتفاءا باليوبيل المئوي لراقصة الباليه الروسية العظيمة مارينا سيميونوفا.
احتفلت راقصة الباليه الروسية العظيمة مارينا سيميونوفا في موسكو بالذكرى اليوبيلية المئوية لها، وبهذه المناسبة أقيمت حفلة كبيرة في مسرح البلشوي.
وبالرغم عن عدم حضور المحتفى بها بصفتها راقصة اولى ومعلمة كرست 84 سنة من عمرها للمسرح، فان تلامذتها ومن بينهم سفيتلانا زاخاروفا وناديجدا غراتشوفا ونيكولاي سيسكاريدزي شاركوا مراسم تكريمها وتهنئتها.
وكانت حياة راقصة الباليه كلها ترتبط بفرقتي مسرحي البلشوي وماريينسكي.
ولدت سيميونوفا في عام 1908 في مدينة سانت بطرسبورغ  وتعلمت في مدرسة راقصة الباليه الروسية الشهيرة أغريبينا فاغانوفا  ثم قامت بأداء أدوار رئيسية فقط في مسرح ماريينسكي أولا واعتبارا من عام 1930 في مسرح البلشوي.
وتعود صور جسدتها راقصة الباليه على خشبة المسرح المجيدة الى روائع فن الباليه الروسي.
وما زال فن الرقص لسيميونوفا على مدى سنين نموذجا يستحيل التفوق عليه.
وكانت سيميونوفا من اولى راقصات الباليه التي بدأت في تقديم عروض خارج البلد، حيث رقصت خلال  عامي 1935 - 1936 على خشبة اوبيرا باريس الشهيرة.
وفي عام 1952 تركت سيميونوفا الخشبة لكنها لم تفارق المسرح وانتقلت الى صف المعلمين وكل تلامذتها فنانون بارزون.
 وفي 96 من عمرها فقط قررت سيميونوفا التقاعد وقامت بتسليم مدرستها الى تلميذها المحبوب نيكولاي سيسكاريدزي.

أفلام وثائقية