غيفارا ... حلم الثورة وخلود النضال

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/15995/

يُرفع اليوم الستار عن تمثال أرنستو تشي غيفارا في مسقط رأسه بمدينة روساريو في الارجنتين وذلك في الذكرى الـ80 لمولده،

ويُعد غيفارا من أكثر الشخصيات تأثيرا في تاريخ  أمريكا اللاتينية خلال النصف الثاني من القرن العشرين.

يرفع اليوم الستار عن تمثال أرنستو تشي غيفارا في مسقط رأسه بمدينة روساريو في الارجنتين وذلك في الذكرى الـ80 لمولده، ويعد غيفارا من أكثر الشخصيات تأثيرا في تاريخ  أمريكا اللاتينية خلال النصف الثاني من القرن العشرين.

وقف غيفارا، طبيبا وجنديا وقائدا، إلى جانب كاسترو في ثورتهما على نظام باتيستا الدكتاتوري حتى نجحا سوياً في إسقاطه عام 1959، لكن الحياة السياسية في كوبا لم ترق لغيفارا، فاختار حياة الثائر سعياً لتصدير الثورة والترويج لفكرة عُرفت ب "رجل اشتراكى جديد" إلى العالم النامي من كوبا إلى جنوب إفريقيا ومنها إلى بوليفيا حاول الدفاع عن معتقداته، لكن الأخيرة كانت محطته النهائية، حيث أُُعدم على يد القوات البوليفية المدعومة من الولايات المتحدة بعد محاولتة الفاشلة لإشعال الثورة.

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور

فيسبوك