إرتفاع عدد ضحايا العمليات الإسرائيلية في غزة إلى 12

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/15954/

إرتفع عدد ضحايا العمليات الإسرائيلية في قطاع غزة خلال 24 ساعة إلى 12 قتيلا، بعد مصرع 3 فلسطينيين ينتمون لحماس وجرح عدد آخر جراء قصف إسرائيلي إستهدف جباليا شمال غزة.

إرتفع عدد ضحايا العمليات الإسرائيلية في قطاع غزة خلال 24 ساعة إلى 12 قتيلا، بعد مصرع 3 فلسطينيين ينتمون لحماس وجرح عدد آخر جراء قصف إسرائيلي إستهدف جباليا شمال غزة.
في هذه الأثناء قال رئيس الحكومة الفلسطينية المقالة إسماعيل هنية ان التهديدات الإسرائيلية لن ترهب الفلسطينيين.

سبق ذلك، استشهاد  9 فلسطينيين بينهم 7  لقوا مصرعهم  في انفجار دمر منزلا في بيت لاهيا في القطاع.

وحملت حركة حماس إسرائيل مسؤولية قصف المنزل وتوعدت بالرد على ما اعتبرته مجزرة ، مؤكدة أن الرد الفلسطيني سيأتي عاجلا، وأن لا مجال للحديث عن التهدئة في ظل التصعيد الإسرائيلي.
 في الوقت نفسه رأى رئيس الحكومة الفلسطينية المقالة إسماعيل هنية أن التهديدات الإسرائيلية ضد الفلسطينيين تعكس المأزق السياسي الذي تمر به إسرائيل.

وقال هنية في كلمة ألقاها خلال تجمع للنقابات المهنية يوم الخميس 12 يونيو/حزيران في مدينة غزة، إن تهديدات حكومة اولمرت بشن عملية عسكرية واسعة ضد القطاع في حال فشل مفاوضات التهدئة، هدفها إبتزاز الشعب الفلسطيني لكنها لا يمكن أن ترهبه وفق تعبيره.

وجدد هنية التأكيد أنه لا تنازل عن شروط التهدئة المتمثلة بوقف العدوان وفتح المعابر جميعها بما فيها معبر رفح.

وفي الشأن الداخلي، أعرب هنية عن أمله في أن يتم التوصل للحوار الوطني قبل نهاية ولاية الرئيس محمود عباس مطلع العام المقبل.

فياض يؤكد على أولوية استعادة الوحدة الوطنية

من جهته أكد رئيس الحكومة الفلسطينية سلام فياض أن إستعادة الوحدة الوطنية والحفاظ على قطاع غزة في سلم أولويات حكومته.

واشار في كلمة أمام المنتدى الاقتصادي التركي العربي الثالث في اسطنبول، إلى أن التعاون والإزدهار الإقتصادي الحقيقي يمكن أن يتأتى فقط مع تحقيق الحرية والاستقلال للشعب الفلسطيني في دولته المستقلة.

وحول مايعيق مسيرة المفاوضات مع إسرائيل أفاد فياض: "ان حركة الأشخاص والبضائع تخضع للجيش الإسرائيلي، والطرق مخصصة لإستخدام الإسرائيليين فقط، ويظل دائما المثال الجوهري والأكثر مأساوية في هذا المجال وهو الحصار الشامل والمتجدد على قطاع غزة".

وللمزيد من التفاصيل حول العمليات الإسرائيلية في التقرير المصور

الأزمة اليمنية