وزراء دفاع حلف الناتو يبحثون العمليات في كوسوفو وافغانستان

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/15932/

يعقد في بروكسل يوم الخميس 12 يونيو/حزيران اجتماع وزراء دفاع دول حلف الأطلسي وبمشاركة أكثر من 80 دولة ومنظمة دولية، للبحث في المسائل المتعلقة بعمليات الحلف في كوسوفو وأفغانستان.

يعقد في بروكسل يوم الخميس 12 يونيو/حزيران اجتماع وزراء دفاع دول حلف الأطلسي وبمشاركة أكثر من 80 دولة ومنظمة دولية، للبحث في المسائل المتعلقة بعمليات الحلف في كوسوفو وأفغانستان.

ومن المتوقع أن يبحث المجتمعون على مدى يومين سبل توفير الأمن في إقليم كوسوفو خلال وضع دستوره حيز التنفيذ  الأسبوع المقبل.

كما يتم خلال الاجتماع مناقشة آفاق إنشاء نظام للدفاع الصاروخي تابع لحلف الناتو، إلى جانب الدرع الصاروخية الأمريكية.

وفي الملف الأفغاني يركز وزراء دفاع الناتو على زيادة حجم قوات الدول الأعضاء ، ورفع القيود على استخدام هذه القوات في العمليات العسكرية.

ويبحث المشاركون في المؤتمر طلب الحكومة الأفغانية تمويل خطة للتنمية لمدة 5 سنوات وبكلفة 50 مليار دولار لتقوية البنية الأساسية وإرساء الامن ومواجهة تصاعد هجمات حركة طالبان وإنتعاش تجارة المخدرات.

علما ان الولايات المتحدة أعلنت يوم الأربعاء انها ستقوم في غضون عامين باعتماد 10 مليارات دولار لدعم وتطوير أفغانستان وهو أكبر مبلغ يتوقع دفعه خلال المؤتمر.

وقال مراسل قناة "روسيا اليوم" في باريس ان الرئيس الأفغاني حامد كرزاي إستعرض ما تحقق من تقدم في افغانستان بعدد من القضايا مثل التعليم وحرية المرأة وبناء الطرق والإعلام. ومن المتوقع أن يقدم خطة إصلاحية تنموية في بلاده. ويطالب كرزاي الدول الأوربية بالمساعدة في تنفيذ هذه الخطة.

وأفاد المراسل ان الرئيس الفرنسي نيكولاي ساركوزي قال ان المجتمع الدولي يدعم افغانستان وستضاعف فرنسا مساعداتها لأفغانستان، غير انه أشار الى ان وجود المجموعات المسلحة وعملية دعمها من الأراضي الباكستانية، ومشكلة المخدرات التي تفاقم الفساد، وبالتالي فان هذه القضايا تعيق عمليات المساعدة.

ونقل مراسل القناة عن ساركوزي وجهة النظر الفرنسية التي ترى بان الحرب في افغانستان هي ركيزة لما يسمى بالحرب على الإرهاب. وان اي خسارة للمعركة ضد حركة طالبان سيكون لها نتائج سلبية على المجتمع الدولي.

وأضاف المراسل أن فرنسا طالبت الحكومة الأفغانية باتباع استراتيجية أكثر وضوحا، تتحمل من خلالها مسؤوليتها في صيانة الأمن واجراء الإصلاحات كشرط للدعم الدولي. 

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك