الرياضة النسائية الإيرانية حاضرة رغم صعوبات الفصل بين الجنسين

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/15880/

تستمتع النساء الإيرانيات في حديقة "جنة الأمهات" في العاصمة طهران بممارسة شتى أنواع الألعاب الرياضية، سواء كن محترفات أم هاويات.

تستمتع النساء الإيرانيات في حديقة "جنة الأمهات" في العاصمة طهران بممارسة شتى أنواع الألعاب الرياضية، سواء كن محترفات أمهاويات.

هذه الحديقة مكان لا يدخله سوى النساء وأطفالهن. وهي مزودة بصالات رياضية حديثة.
وبالرغم من ان الفصل بين الجنسين ليس مستغربا في إيران، إلا إن هذا انتج خللا وندرة في المشاركة النسائية في الدورات الرياضية.

وقد جاء هذا الفصل متماشيا مع طبيعة الثورة الإيرانية، فأحد أهدافها كان منع استغلال المرأة جسديا أو روحيا، لكن الوضع هذا لم يمنع الكثيرات من ممارسة اصناف الرياضة المختلفة أو المشاركة في المسابقات الداخلية والدولية، ولو أن الكثيرات يعتقدن بعدم ضرورة الفصل لتعذرها في الزمن المعاصر.
وفي نهاية المطاف يمكن القول ان ما يواجه الرياضة النسائية من صعوبات ذات صفة دينية واجتماعية يتراجع  أمام حرص الإيرانيات على إبقاء حضورهن الرياضي داخل وخارج إيران.

المزيد من التفاصيل حول الموضوع في التقرير المصور