أوروبا تنجو من تشيرنوبل آخر

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/15632/

أصدرت المفوضية الأوروبية في مساء يوم الأربعاء 4 يونيو/حزيران إنذارًا لجميع الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي حول احتمال الخطر الإشعاعي وذلك إثر حادث وقع في المحطة الكهرذرية "كرسكو" في سلوفينيا.

أصدرت المفوضية الأوروبية في مساء يوم الأربعاء 4  يونيو/حزيران إنذارًا  لجميع الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي حول احتمال  الخطر الإشعاعي وذلك على إثرحادث وقع في المحطة الكهرذرية "كرسكو" في سلوفينيا حيث تسرب السائل الإشعاعي  من دائرة التبريد الاولى ويقول الخبراء إنه ليس هناك أي خطر لأهل المنطقة غيران الحادث كان جديًا.

  فقد تم إيقاف العمل في المحطة لمدة عدة ساعات كاجراء وقائي، "الأمر الذي يمكن العاملين في المحطة من إيجاد أسباب العطل وازالته" كما جاء  في بيان صادر عن اللجنة الأوروبية. كما أشار البيان إلى أن الوقف الاضطراري للمحطة غير إجباري  وإنه لا يلحق ضررًا للبيئة.

يذكر ان  المحطة الكهرذرية  "كرسكو" بنيت  بالتعاون مع كرواتيا في منتصف الثمانينات من القرن الماضي وكانت توقفت عملها من حين لآخر لغرض الوقاية والإصلاح.

وتشير وسائل الإعلام  إلى ان المحطة الكهرذرية تقوم حاليا بتشغيل المفاعل pwr – 700 الذي صنع من قبل الشركة الأمريكية " فيستينحوز" فقد بدأت  في بنائها في 30 اذار عام 1975  اما تشغيل المحطة بالكهرباء فقد تم في 2 تشرين الأول عام 1981 ، ودخلت المحطة حيز الاستثمار في 1 كانون الثاني عام 1983 وتنتج 4 مليار كيلوواط في الساعة من الطاقة الكهربائية سنويًا.

 وأشار احد الخبراء الروس في تصريحه لمراسل وكالة "ريا نوفوستي" الروسية إلى ان استخدام المفاعلات الروسية الحديثة أكثر استقرارًا وامنًا، وأكد في الوقت نفسه على رأي الخبراء الأوروبيين بأن الحادث لم يسفر عن خطر للسكان وأضاف قائلا أن تسرب الإشعاع من الدائرة الاولى للمفاعل هى فعلا حدث جاد وسيئ من الناحية التقنية  غير انه لا يشكل خطرًا مباشرًا على سكان المنطقة القاطنين بالقرب من المحطة.

 الى ذلك طالب يوسف بريل وزير الزراعة والغابات والبيئة النمساوي من سلوفينيا بتوضيحات فيما يتعلق  بسبب عدم تقديم معلومات كافية حول وقف المفاعل في المحطة الكهرذرية في كرشكو، مشيرا إلى ان لوبلانا ابلغت في البداية عن انذار تدريبي وليس عما حدث في الواقع. " وهذا ما يضعف ثقتنا بمنظومة الامن السلوفينية".  وأضاف قائلا إنه يعتزم رفع هذه المسألة في إجتماع لاحق لمجلس الوزراء للاتحاد الأروبي في لوكسمبورغ.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)