واشنطن.. دعم متواصل لإسرائيل

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/15609/

جدد الرئيس الأمريكي جورج بوش لرئيس الوزراء الإسرائيلي إيهود أولمرت دعم بلاده لتل أبيب، تأكيد نقله أيضاً مرشحو الرئاسة الأمريكية من ديمقراطيين ووجمهوريين. في حين ركز خطاب أولمرت أمام المؤتمر السنوي للجنة الشؤون العامة الأميركية الإسرائيلية "إيباك"، اللوبي المؤيد لإسرائيل على إيران وبرنامجها النووي مؤكدا على ضرورة وقف التهديدات الإيرانية.

جدد الرئيس الأمريكي جورج بوش لرئيس الوزراء الإسرائيلي إيهود أولمرت دعم بلاده لتل أبيب، تأكيد نقله أيضاً مرشحو الرئاسة الأمريكية من ديمقراطيين ووجمهوريين.
وبعيدا عن التغطية الإعلامية وفي اجتماع مغلق، التقى حلفاء الأمس واليوم الرئيس الامريكي جورج بوش ورئيس الوزراء الإسرائيلي إيهود أولمرت في البيت الابيض، ويبدو ان الهدف من الزيارة هو خطاب أولمرت أمام المؤتمر السنوي للجنة الشؤون العامة الأميركية الإسرائيلية "إيباك"، اللوبي المؤيد لإسرائيل والذي ركز فيه على إيران وبرنامجها النووي مؤكدا على ضرورة وقف التهديدات الإيرانية بكافة الوسائل المتاحة في إشارة الى محاولات اولمرت لإقناع الرئيس الأميركي وضع تقديرات وكالة الاستخبارات الأمريكية حول نووي إيران جانباً، وتحديد سياسة واشنطن تجاه الجمهورية الإسلامية استناداً إلى بيانات قدمتها إسرائيل.
وفي إطار تعزيز العلاقات الأمريكية الإسرائيلية و تزامنا مع زيارة رئيس الوزراء الإسرائيلي إلى واشنطن، تبارى مرشحو الرئاسة الأمريكية عن الحزبين الجمهوري والديمقراطي في الحديث أمام مؤتمر الإيباك السنوي عن مسؤولية أمريكا في الحفاظ على أمن اسرائيل، والعلاقات التي وصفها السناتور الجمهوري جون ماكين بالتاريخية والأبدية.
من جانبه تعهد السيناتور باراك أوباما بضمان تفوق إسرائيل العسكري النوعي في الشرق الأوسط وقدرتها على الدفاع عن نفسها من أية هجمات قد تتعرض لها من غزة إلى طهران، في حال فوزه بالرئاسة الأمريكية في نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل، أما سناتور نيويورك  هيلاري كلينتون فقالت ان أوباما سيكون صديقا جيدا لإسرائيل.
وتقول كونداليزا رايس انه بعد 60 عاما ليس لإسرائيل صديق أفضل من الولايات المتحدة الامريكية وتتراجع عن تصريحاتها السابقة بشان اقامة الدولة الفلسطينية بنهاية العام، ومرشحو الرئاسة عن الحزبين يتعهدون بالدفاع عن أمن اسرائيل في محاولة لتقديم اوراق إعتمادهم للإيباك، وإجتماع مغلق بين بوش وأولمرت، ويبدو أنه لاعزاء للفلسطينيين من بعد أنابوليس.

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك