مجلس الأمن يقر بمسؤولية جورجيا في خرق اتفاق وقف إطلاق النار

أخبار العالم

مجلس الأمن الدوليمجلس الأمن الدولي
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/15422/

أعلنت جورجيا وقف طلعات طائرات التجسس بدون طيار فوق أبخازيا، ذلك بعد إقرار مجلس الأمن بمسؤوليتها في خرق إتفاق وقف إطلاق النار. من جانبها أعربت موسكو عن استعدادها لإجراء تحقيق حيادي بشأن هذه القضية.

أعلنت جورجيا وقف طلعات طائرات التجسس بدون طيار فوق أبخازيا، ذلك بعد إقرار مجلس الأمن بمسؤوليتها في خرق إتفاق وقف إطلاق النار. من جانبها أعربت موسكو عن استعدادها لإجراء تحقيق حيادي بشأن هذه القضية.

ولن تشهد أجواء أبخازيا من اليوم وصاعدا أية طلعات جوية جورجية ما لم تبرز تهديدات في المنطقة على المدى المنظور.

وجاء القرار، بغض النظر عن مدى التزام تبليسي به، لارضاء روسيا، التي  أكد وزير خارجيتها سيرغي لافروف أهمية هذه المسألة، وذلك قبل جلسة طارئة لمجلس الأمن. فقد أعلن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أن تحليق طائرات جورجية من دون طيار في سماء أبخازيا يُعتبر خرقا فظا لقرارات مجلس الأمن الدولي.

واضاف لافروف قائلا: "الجانب الأبخازي اسقط 7 طائرات دون طيار في الآونة الأخيرة. وقد عرضت سخومي هذه الطائرات امام الصحفيين والمراقبين الدوليين. وفي الوقت ذاته أعلنت تبليسي ان طائراتها حلقت في سماء ابخازيا ، وهذا خرق للقانون الدولي."

وقد ناقشت الجلسة مضمون تقرير أعدته بعثة الأمم المتحدة في منطقة النزاع الجورجي  الابخازي، حمل سلاح الجو الروسي مسؤولية إسقاط طائرة جورجية من دون طيار في الأجواء الأبخازية.
وقال إيراكلي آلال سانيا مندوب جورجيا الدائم لدى مجلس الأمن حول هذا الموضوع: "منذ إعداد التقرير أوقف الجانب الجورجي الطلعات الجوية استجابة لمضمون التقرير، ولكن هذا لا يعني أننا لن نلجأ إلى هذه القدرات العسكرية في حال بروز تهديدات في المنطقة".

من جانبه أكد الجانب الجورجي على أن الطلعات الجوية في الأجواء الأبخازية تبقى حقا مشروعا ضمن سيادة جورجيا على كامل أراضيها، الامر الذي حذرت منه روسيا، خشية أن يدفع إلى خطوات استفزازية من جانب جورجيا في المستقبل.

وقد قلل مندوب روسيا الدائم في مجلس الأمن من أهمية الجلسة الطارئة في غياب ممثل عن الجانب الأبخازي، لافتا إلى خلو تقرير البعثة الاممية من أدلة دامغة تثبت أن المقاتلة تابعة للقوات الجوية الروسية.

وقال فيتالي تشوركين مندوب روسيا الدائم في مجلس الأمن بهذاالصدد: "على سبيل المثال.. لم يشتمل التقرير على دليل بأن المقاتلة دخلت الأجواء الجورجية من أجواء الفيدرالية الروسية، كما خلت أدوات التقرير من أي نوع من الاتصالات بين طيار المقاتلة وبرج المراقبة لأنه وبرأي الخبراء العسكريين من المستحيل إسقاط طائرة صغيرة بدون طيار من دون محادثة بين الطيار وبرج المراقبة على الأرض".

كما أتهم تشوركين بشكل واضح الولايات المتحدة بالوقوف وراء اعتماد التقرير لكلمة "عدوان" لدى إشارته إلى إسقاط طائرة التجسس الجورجية، وأعرب عن استعداد موسكو لإجراء تحقيق حيادي في القضية.

أما المندوب الجورجي فخرج مبتهجا من الجلسة، متهما روسيا بالافتقاد إلى الحيادية، مطالبا بسحب ما أسماه التعزيزات العسكرية الروسية من منطقة النزاع والتراجع عن قرار إقامة علاقات دبلوماسية مع أبخازيا.

ومن اللافت في الأمر هو انعقاد جلسة مجلس الأمن بالتزامن مع استقبال الرئيس الأبخازي سيرغي باغابش لبعثة أوربية برئاسة جان موريس ريبير سفير فرنسا في تبليسي، الذي لم يستبعد عقد لقاءات مماثلة مستقبلا، وفق ما قد تقتضيه وساطة أوروبية بين تبليسي وسوخومي لفض النزاع بين الجانبين.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك