فرقة موسيقى الحجرة "فيرتيوزي موسكو" تقدم حفلة في واشنطن بنجاح منقطع النظير

الثقافة والفن

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/14844/

قدّم عازفو موسيقى الحجرة يوم الأربعاء 14 مايو/ أيار بواشنطن حفلة موسيقية وحيدة حظيت بإعجاب فائق لدى الجمهور الذي صفّق لها تصفيقاّ عاصفاً وطويلاً.

قدّم عازفو موسيقى الحجرة يوم الأربعاء 14 مايو/ أيار بواشنطن حفلة موسيقية وحيدة حظيت بإعجاب فائق لدى الجمهور الذي صفّق لها تصفيقاّ عاصفاً وطويلاً. وتجد الإشارة إلى أن هذه الفرقة الشهيرة عالمياً تأسّست بموسكو في عام  1979 . وقد نظّمت جولة فنية في أمريكا الشمالية ضمن فعاليات فنية عديدة تجري في إطار الذكرى السنوية الثلاثين لتأسيسها .

لقد ضمّت هذه الفرقة لدى تأسيسها مجموعة فتية من الموسيقيين الحائزين على جوائز الدولة والفائزين في مسابقات جرت على مستوى الاتحاد السوفيتي.

والمعروف أن فكرة إنشاء فرقة موسيقى الحجرة التي تتيح لكل عازف أن يظهر نفسه ويبرز إمكانياته الفنية كعازف منفرد كانت تجذب دوماً اهتمام الفننانين الأصليين.

منذ اللحظات الأولى لتأسيسها أصبح فلاديمير سبيتاكوف قائداً لهذه الأوركسترا بلامنازع . وقد كان المايسترو اللامع قد درس قيادة الفرق الموسيقية لدى كبار القادة الموسيقيين في روسيا والولايات المتحدة .

وقد اختارت الفرقة لحفلاتها برنامجاً جادّاً من المؤلفات الموسيقية العالمية حيث عزفت مؤلفات لدمتري شوستاكوفتش وجوزيف هايدن وأرنولد شينبيرت . كما قامت بعزف " السيرينادا الصغيرة" لموتسارت التي تعتبر واحدة من أشهر أعماله. وقد نالت هذه المقطوعة إعجاباً كبيراً لدى الجمهور بالإضافة إلى مقطوعتي تانغو للمؤلف الارجنتيني آستور بياتسولا.
والجدير بالذكر أن هنالك مؤسسة خيرية لرعاية الأطفال  والأحداث الموسيقيين سُميّت " صندوق سبيفاكوف". وقد أعلن المايسترو الشهير عن ارتياحه البالغ من نشاط هذه المؤسسة . وقد دعي عازف الأكورديون نيكيتا فلاسوف للمشاركة في الجولة الفنية لفرقة " فيرتيوزي موسكو".

أفلام وثائقية