موسكو قلقة من نوايا تبليسي الرامية لحل النزاعات بالقوة

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/14557/

عبر وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف عن قلق بلاده الشديد من سياسة تبليسي الرامية إلى حل النزاعين الجورجي-الأبخازي والجورجي-الأوسيتي بالقوة، جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقب لقائه وزير الخارجية الكازاخي مارات تاجين في موسكو.

عبر وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف عن قلق بلاده الشديد من سياسة تبليسي الرامية إلى حل النزاعين الجورجي-الأبخازي والجورجي-الأوسيتي بالقوة، جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقب لقائه وزير الخارجية الكازاخي مارات تاجين في موسكو.
وقال لافروف: " للأسف إن هذه السياسة تتمثل في خرق جميع الاتفاقات وفي مقدمتها  تلك التي تتمحور حول تسوية النزاعين الجورجي- الأبخازي والجورجي الأوسيتي".

وأبلغت تبليسي موسكو رسميا اليوم انسحابها من اتفاقية الدفاع الجوي المشترك الموقعة، وهي خطوة صنفتها موسكو ضمن محاولات جورجيا لصب الزيت على نار الازمة مع أبخازيا وتحميل موسكو تبعات ما يجري.

وكان الوضع قد شهد حالة من التأزم منذ الأحد حينما أعلنت سلطات جمهورية ابخازيا عن اسقاطها لطائرتي تجسس جورجيتين بدون طيار، لتعيد الى الواجهة بوادر نزاع عسكري يهيمن على الجو العام في المنطقة.
 من جانبه دعا رئيس الوزراء الجورجي فلاديمير غورغينادزة المجتمع الدولي للتحرك بسرعة لتهدئة الأوضاع في أبخازيا، متهما روسيا بمحاولة احتلال جزء من الأراضي الجورجية.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)