اللجنة الرباعية تختتم أعمالها بمطالبة إسرائيل بوقف الإستيطان

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/14446/

طالبت اللجنة الرباعية في ختام اجتماعها يوم الجمعة 2 مايو / أيار في لندن، إسرائيل بوقف الاستيطان في الاراضي الفلسطينية، كما دعت الدول العربية إلى الوفاء بتعهداتها المالية للفلسطينيين. من جهته أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف ان بلاده تسعى لعقد مؤتمر موسكو للسلام.

طالبت اللجنة الرباعية في ختام اجتماعها يوم الجمعة 2 مايو/ أيار  في لندن، إسرائيل بوقف الاستيطان في الاراضي الفلسطينية، كما دعت الدول العربية إلى الوفاء بتعهداتها المالية للفلسطينيين.

واكتفت اللجنة الرباعية الدولية للسلام في الشرق الاوسط بتوجيه الدعوى للاطراف المتصارعة الى الحوار ونبذ العنف. واكدت اللجنة في بيانها الختامي الذي  تلاه الامين العام للامم المتحدة بان كي مون ضرورة تنفيذ تعهدات الدول المانحة التي قطعتها على نفسها في مناسبات سابقة.

من جانبه من جهته أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف ان بلاده ستستمر في مساعيها لعقد مؤتمر موسكو للسلام في موعده.
وقال لافروف، في تصريح صحفي بعد اجتماع الرباعية، ان موسكو ستواصل جهودها الرامية لايجاد ارضية مشتركة ترضي كل الاطراف للوصول الى اتفاق سلام نهائي باسرع وقت.
 وأضاف وزير الخارجية الروسي: "أن عقد المؤتمر يتطلب موافقة جميع الأطراف الرئيسيين. شركاءنا الإسرائيليون ما يزالون يشكون في ضرورة الإسراع بهذا الأمر، ويريدون مزيدا من الوقت لتحديد عقد المؤتمر. ونحن على ثقة بأنه لا يجب تأجيل هذا المؤتمر، وسنواصل المشاورات".

وأكدت الولايات المتحدة وعلى لسان وزيرة خارجيتها كوندليزا رايس ارتباط المسار السياسي بالمسار الاقتصادي لحل القضية الفلسطينة. واشارت الى استعداد واشنطن لبذل جهودها لانجاح الحوار الفلسطيني الاسرائيلي.
وأفادت رايس قائلة: "فيما يتعلق بالقضية الفلسطينية... الفلسطينيون يجب أن يبذلوا جهودا كبيرة لتهيئة شعبهم لإقامة الدولة الفلسطينية...".

من جهته شدد توني بلير المبعوث الدولي للجنة الرباعية على اهمية انهاء الاحتلال للاراضي الفلسطينية.
وأضاف بلير: "...لكن هذا الموضوع لا يتم بالهتاف. أزيلوا الإحتلال، لأن الإحتلال يمثل مشكلة بالنسبة للفلسطينيين. لكن للإسرائيليين أيضا مشكلة الأمن".

وحذرت الحكومة الفلسطينية من فشل المفاوضات، ما لم تتخذ اسرائيل نهجاً توافقياً في المفاوضات بين الجانبين.

هذه الدعوات والمؤتمرات، التي تقام هنا وهناك، والكل يعلن عن أهمية انهاء معاناة شعب دامت اكثر من 60 عاما، وما زال الفلسطينيون بانتظار ما يجلبه لهم قادم الايام.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية