روسيا تحذف ديون ليبية بقيمة 4,5 مليار دولار

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/13893/

حذفت روسيا الديون المستحقة على ليبيا والبالغة 4 مليارات ونصف المليار دولار مقابل عقود اقتصادية جديدة لمليارات عدة للشركات الروسية.

حذفت روسيا الديون المستحقة على ليبيا والبالغة 4 مليار ونصف المليار دولار مقابل عقود اقتصادية جديدة قيمتها عدة مليارت  للشركات  الروسية.

وتم بحضور الرئيس بوتين والزعيم القذافي التوقيع يوم الخميس على اتفاقية بين حكومتي البلدين حول العلاقات التجارية والاقتصادية والمالية، والتي سويت على اساسها هذه القضية والباقية منذ عهد الاتحاد السوفيتي السابق.

وقال نائب رئيس الوزراء ووزير المالية اليكسي كودرين انه " على الرغم من مبلغ الدين المتفق عليه يصل ال 4,6 مليارات من الدولارات، تم تقليصه خلال المباحثات الى 4,5 مليار دولار على حساب بعض الالتزامات تجاه الشركات الليبيبة  وفي المقدمة منها التزامات بنك التنمية والانشطة الاقتصادية الخارجية الروسية (فنيشاكونوم بنك) ". واوضح كودرين ان الـ 100 مليون دولار التي قلصت من الدين الليبي كانت تشكل اعتراضات ليبيا المالية تجاه الجانب الروسي. وقال كودرين ان الحذف النهائي للديون شكليا سيتم عندما تقوم ليبيا بتحويل المبالغ المستحقة عليها مقابل بضائع الشركات الروسية.

واكد كودرين على ان الدين الليبي كان سببا في تأخير تطوير التعاون الثنائي بين البلدين، وبعد حذفه سيبرز مجال جديد للثقة. وحسب قوله فان وضع روسيا الان في ليبيا اقوى من وضع البلدان الاخرى، والتي "لم تحصل على عقود كالتي تم التوقيع عليها خلال زيارة الرئيس بوتين الى ليبيا".

وكان من بين نتائج مباحثات الرئيس بوتين ومعمر القذافي عقد لمد جزء من سكة حديد بين مدينتي سرت وبنغازي يبلغ طولها 500 كم وبقيمة 2,2 مليار اورو. بالاضافة الى ذلك تم التوقيع على اتفاقية لتشجيع والحماية المتبادلة لتوظيفات رؤوس الاموال، وكذلك مذكرة تعاون بين "غازبروم" والشركة الوطنية للنفط والغاز الليبية. ووقع الجانيان على "لائحة سياسية حول توطيد الصداقة وتطوير التعاون". بالاضافة الى التوقيع على اعلان النوايا حول تطوير التعاون متعدد المجالات ووثيقة متعلقة بحماية المعلومات السرية.

وقال الرئيس الروسي في ختام زيارته إلى طرابلس إن روسيا تأمل في التعاون مع ليبيا كعضو غير دائم في مجلس الأمن الدولي في حل القضايا الدولية المهمة.

وأعرب الرئيس بوتين عن رضاه بالنسبة لنتائج الزيارة معبرا عن ثقته في أن الاتفاقيات الموقعة، وخاصة المتعلقة منها بحذف الديون الليبية، ستعود بالفائدة على اقتصاد البلدين والشعبين الروسي والليبي.

واشار بوتين الى ان" الاتفاقيات التي توصل اليها الطرفان " مهمة ليس فقط  بالنسبة للمصانع العسكرية الروسية وتعزيز القدرة الدفاعية لليبيا، وانما لحل المهمات المدنية".   

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)